.
.
.
.

قتيلان و73 جريحاً في انفجار بمصنع ألعاب نارية في تركيا

نشر في: آخر تحديث:

وقعت سلسلة انفجارات ضخمة في مصنع للألعاب النارية في إقليم صقاريا شمال غرب تركيا، اليوم الجمعة.

وقال وزير الصحة فخر الدين قوجة، إن شخصين لقيا حتفهما في الانفجار، فيما نقل 73 آخرون إلى المستشفى مصابين بجروح.

وبحسب ما نقلته وكالة أنباء "الأناضول" التركية الرسمية عن جتين أوقطاي كالديريم حاكم الإقليم، كان هناك ما يتراوح بين 150 و200 شخص داخل المجمع الواقع في منطقة هيندك عندما وقعت الانفجارات.

وقال كالديريم: "هناك ما بين 150 إلى 200 شخص (في الموقع) حسب معلومات من صاحب المصنع ولكن لا يمكننا التدخل لأن الانفجارات مستمرة".

وأظهرت صور نشرتها مواقع تركية عمودا ضخما من الدخان يتصاعد من موقع الانفجار. ولم يتضح بعد سبب الانفجارات.

وقالت "الأناضول" إن العديد من سيارات الإسعاف ومركبات الإطفاء هرعت إلى مكان الحادث بعد الانفجارات التي سُمعت على مسافة تصل إلى 50 كيلومتراً.

وذكرت الوكالة أن وزراء الداخلية والصحة والعمل توجهوا إلى صقاريا لمتابعة الوضع.

وصنف عاملو الإنقاذ الانفجار بـ"الحادث الصناعي". ووقع انفجاران في المصنع نفسه في عامي 2009 و2014، أسفرا عن مقتل شخصين وإصابة نحو 40 شخصاً بجروح، وفق الإعلام التركي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة