.
.
.
.

زعيم المعارضة منتقدا أردوغان: الطبقة الوسطى تنهار

نشر في: آخر تحديث:

انتقد زعيم حزب الشعب الجمهوري (حزب المعارضة الرئيسي في تركيا) كمال كيلتشدار أوغلو السياسات الاقتصادية لحكومة الرئيس رجب طيب أردوغان، مؤكداً أن "الطبقة الوسطى في البلاد تنهار".

وأشار في اجتماع مع غرف التجارة ومؤسسات الثروة الحيوانية الإثنين إلى إغلاق حوالي مليون و700 ألف شركة ومؤسسة (كبيرة ومتوسطة وصغرى)،قائلاً " أخبرنا الحكومة بدفع الإيجار عن التجار لمدة ثلاثة أشهر على الأقل، ماذا سيحدث لو طبق هذا الاقتراح؟ هذا الشيء لا يخلق عبئاً كبيراً على الدولة".

كما أضاف "أجرينا الحسابات لإعادة هيكلة ديون البنوك للعمال والمزارعين، يمكن للحكومة استدعاء البنوك والقول لهم إن هناك جائحة، وسأدفع كدولة أسعار الفائدة، صدقوني، جميعهم (البنوك) سيخفضون أسعار الفائدة وهذا سيعزز الثقة بين التجار والصناعيين مع الدولة".

إلى ذلك، قال رئيس حزب الشعب الجمهوري إن الدولة تدفع حوالي 38 مليار ليرة تركية (حوالي 5.5 مليار دولار) من سعر الفائدة شهرياً، وكان من الممكن تنفيذ الاقتراحات المذكورة بنصف هذا الرقم. وأضاف "إن قطاعي الزراعة والثروة الحيوانية يواجهان مشاكل خطيرة".

ورأى كيلتشدار أوغلو أنه "لو اتبعت الحكومة تخطيطًا صحيًا ومتسقًا في تربية الحيوانات، لكانت تركيا ستصدر مواشيها إلى الشرق الأوسط بأكمله".