.
.
.
.

هجوم مسلح يستهدف سجنا بأفغانستان.. 12 قتيلا وفرار سجناء

نشر في: آخر تحديث:

اقتحم مسلّحون سجناً في شرق أفغانستان، الأحد، ما أسفر عن سقوط قتلى وإصابة آخرين، حيث انفجرت ثلاث قنابل خارج مجمع سجون في مدينة جلال آباد في ولاية ننحرهار، فيما أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن الهجوم، وفق ما نقلته وكالة "أعماق".

وأفاد مراسل "العربية" أنه، بحسب مصادر مطلعة، قتل 12 شخصاً، وأصيب 33 آخرون بجروح، ولاذ بالفرار حوالي 100 شخص تمكنت القوات الأفغانية من إعادة نصفهم إلى السجن.

سيارة ملغومة

من جانبه، قال سهراب قادري، عضو المجلس الإقليمي في جلال آباد، إن سيارة ملغومة انفجرت وأعقب ذلك انفجار قنبلتين أصغر على الأقل خارج سجن تديره الحكومة.

كما أضاف أن المهاجمين تمركزوا في مواقع قريبة من السجن، وأن الاشتباكات عنيفة تدور بين المسلحين والشرطة الأفغانية. وتابع "أصيب 20 شخصاً على الأقل في الاشتباكات المستمرة".

إطلاق نار على الحراس

بدوره، أفاد المتحدث باسم حاكم ولاية ننحرهار ،عطاء الله خوجياني، لوكالة "فرانس برس" أن المسلحين فجّروا سيارة مفخخة قرب السجن قبل أن يطلقوا النار على الحراس في المنشأة الواقعة في مدينة جلال آباد. وقال إن "عدداً منهم اتّخذوا مواقع في سوق قرب السجن، حيث يشتبكون مع قوات الأمن".

وأضاف "القتال متواصل. قتل شخص إلى الآن وأصيب 18 بجروح".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة