.
.
.
.

كويتي وصل من فيينا فاعتقلوه مع آخر إيطالي بمطار لندن

نشر في: آخر تحديث:

أجبرت مقاتلتان بريطانيتان، الاثنين، طائرة مدنية آتية من فيينا على الهبوط في مطار ستانستد البريطاني لاعتقال رجلين بتهمة الإرهاب.

واعتقلت الشرطة البريطانية كويتياً في مقاطعة Essex بجنوب شرق إنجلترا، وآخر إيطاليا، بعد وصولهما من فيينا على متن طائرة طراز Lauda هبطت في مطارStansted البعيد في المقاطعة 48 كيلومترا عن لندن، وكانت رافقتها خلال رحلتها مقاتلتان Typhoon حربيتان، بسبب اكتشاف "أشياء مشبوهة في دورات المياه" على متن الطائرة التابعة لشركة Ryanair البريطانية.

وأحاطت بها شرطة مسلحة

وسائل إعلام محلية نقلت عن شرطة المقاطعة، أن "أجهزة مكافحة الإرهاب، احتجزت الرجلين وفقا للملحق السابع من قانون الإرهاب" وهما كويتي عمره 34 وإيطالي عمره 48 عاما، وهو كل ما ألمت به "العربية.نت" من معلومات وجدتها في وسائل إعلام بريطانية عدة زارت مواقعها. كما لم تجد المزيد في موقع شرطة "إسيكس" أيضا.

أما الشركة المالكة للطائرة، فذكرت في بيان أنها قامت بتنبيه أفراد طاقمها إلى "تهديد أمني محتمل" على متن الطائرة، وأن قائدها قام بما تمليه الإجراءات، فأبلغ السلطات البريطانية بالتهديد، واستمر في الوقت نفسه محلقا إلى لندن، حيث هبطت الطائرة بشكل طبيعي، ولكن في مكان منعزل من المطار، وهناك أحاطت بها شرطة مسلحة، صعد عناصر منها واقتادوا الراكبين إلى مركز احتجاز، بينما نزل بقية الركاب بسلام.