.
.
.
.
الليرة التركية

داود أوغلو يسخر من صهر أردوغان وبرنامجه الاقتصادي

نشر في: آخر تحديث:

وجه رئيس وزراء تركيا الأسبق، ورئيس حزب المستقبل، أحمد داود أوغلو، انتقادات شديدة، لوزير الخزانة والمالية، وصهر أردوغان، بيرات ألبيرق، على خلفية تصريحات للوزير، قلل فيها من شأن تراجع قيمة الليرة التركية، أمام العملات.

وكان ألبيرق، قال في وقت سابق، في رده على سؤال، حول ارتفاع سعر صرف العملات الأجنبية في نهاية إعلانه عن البرنامج الاقتصادي الجديد في البلاد، "إن سعر صرف العملات الأجنبية ليس مهماً بالنسبة لي، وأنا لا أنظر لهذا الجانب من العمل، مادام القطاع الصناعي متيناً، وعملية الإنتاج متينة، نحن سنكون الرابحين في مسألة سعر صرف العملات، لأن السيطرة على الأسعار أصبحت في متناول أيدينا".

تصريحات ألبيرق، أثارت استياء، داود أوغلو، الذي نشر مقطع فيديو ، على حسابه في تويتر، وجه خلاله انتقادات لاذعة لوزير المالية والخزانة، قائلاً "يقول (بيرات ألبيرق) إنه لا يهتم لأمر الدولار، هل يظن أن الدولار يهتم لأمره؟ كل ما أدلى بتصريح ترتفع قيمة الدولار، وتهبط قيمة الليرة".

وأضاف داود أوغلو، "كانوا قبل فترة قصيرة يستخدمون عبارات مثل، مؤامرة اقتصادية خارجية، وهجوم اقتصادي، وحرب على الليرة، واليوم في البرنامج الجديد، نسوا تلك العبارات، واخترعوا عبارات جديدة مثل، اتزان جديد، وتشكيل جديد، وفي كل عبارة هناك كلمة جديدة، لأنهم يريدوننا أن ننسى ما حدث في العام الماضي، وما حدث في الشهر الماضي".

وختم رئيس الوزراء التركي الأسبق: "هناك أشخاص آخرون قاموا بكتابة أطروحة الدكتوراه للوزير، واليوم هؤلاء يحاولون الاعتماد على أناس آخرين، في كتابة قدر تركيا، لن نسمح لهؤلاء الجهلة بإدارة هذا البلد، لن نسمح!".