.
.
.
.

رئيس اللجنة العسكرية الأوروبية للعربية: نراقب التصعيد بين اليونان وتركيا

نشر في: آخر تحديث:

أكد رئيس اللجنة العسكرية الأوروبية، الجنرال كلاوديو غراتسيانو، لـ"العربية"، الاثنين، أن التصعيد بين تركيا واليونان في شرق المتوسط يخضع لمراقبة دقيقة.

وكشف أن دول الاتحاد دعمت اليونان في أزمة شرق المتوسط.

والاثنين، انسحبت سفينة التنقيب التركية من موقعها قبالة السواحل القبرصية، واتجهت شمالا نحو الموانئ التركية، لتكون بذلك سفينة التنقيب الثانية التي تسحبها تركيا من شرق المتوسط، بعد أن أثارت أزمة خطيرة مع كل من اليونان وقبرص، كادت أن تتطور إلى مواجهات عسكرية. الخطوة لاقت ترحيباً من الاتحاد الأوروبي.

وأشار إلى أن الأمن البحري في المتوسط أولوية للاتحاد الأوروبي، مشددا على أهمية ضمان أمن الأعضاء في الاتحاد.

وقال إن روسيا تمثل بعض التحديات في المتوسط، فضلا عن الإرهاب والهجرة غير الشرعية.

وذكر أن اللجنة العسكرية الأوروبية شاركت في اجتماعات برلين بشأن ليبيا.

وأوضح أن قوة إيريني تتعامل بحزم مع أي خروقات، وتعمل على منع تهريب السلاح إلى ليبيا.