.
.
.
.
أردوغان وحزبه

"مواعظ" أردوغان تثير استياء المعارضة التركية!

أردوغان قال في إحدى فعاليات الأسبوع الماضي إن مهمة المؤمنين ألا يغتروا عند الرخاء وأن يصبروا عند الشدة

نشر في: آخر تحديث:

انتقد نائب رئيس الكتلة البرلمانية لحزب الشعب الجمهوري، أكبر أحزاب المعارضة في تركيا، إنغن ألتاي، تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، حول الأوضاع الاقتصادية الراهنة. وخاطب ألتاي الرئيس التركي بالقول: "هل الله عز وجل يمتحن الشعب بالفقر، ويمتحن قصرك بالترف؟ هل يمتحن قصرك بالنعم ويمتحن الشعب بالضيق؟ إن الله جل وعلا لا يظلم، حاشا، ولكن الظالم هو أنت".

وكان الرئيس أردوغان قد قال في إحدى فعاليات الأسبوع الماضي، وحملت عنوان "المساجد وعمال الدين": "نحن في دنيا الابتلاء والاختبار، فالله عز وجل يمتحن العبد، إما بالنعم أو الضيق، إن مهمة المؤمنين ألا يغتروا عند الرخاء، وأن يصبروا عند الشدة".

وتابع ألتاي، في مؤتمر صحافي بمقر البرلمان، الأربعاء: "إن الحياة هي حقل الآخرة، ما نزرعه هنا غداً، سنحصده هناك، من يزرع في حقل الدنيا الخير والجمال، سيراه هناك في الآخرة، هذا ما نؤمن به، من يوظف نفسه لجاذبية ترف الحياة، ويصبح أسير نفسه، سيخسر الدنيا والآخرة".

وأضاف ألتاي: "سيد أردوغان لا أعرف عن الدنيا، ولكنك خسرت الآخرة سلفاً، بينما أنت تتحدث عن امتحانات الدنيا، وتضيف لقصورك قصرا تلو الآخر، ألا ترى الشعب يجمع الخبز من أماكن القمامة، ألا يؤلمك هذا؟ بينما تأخذ صوراً من أبهة قصرك، ألا يقلقك حالة المواطن الذي يبحث عن الخبز؟".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة