.
.
.
.

اتهام جديد.. زعيم معارض: حكومة أردوغان تتجسس علينا

قال "هواتفنا والأماكن التي نتواجد فيها يتم التنصت عليها"

نشر في: آخر تحديث:

اتهم رئيس حزب السعادة التركي المعارض، تمل كارمولا أوغلو ، حكومة الرئيس رجب طيب أردوغان، بالتجسس على هاتفه.

وقال في مقابلة تلفزيونية، الأحد "كما أنني أؤمن بهذا الأمر. أعتقد أن هواتفنا والأماكن التي نتواجد فيها يتم التنصت عليها، ومع ذلك، فإننا لا ننزعج من ذلك، لأنه ليس لدينا ما نخفيه، يمكنهم الاستماع كما يريدون، فهذه ليست مشكلة بالنسبة لنا".

وفي وقت سابق، قال زعيم حزب الشعب الجمهوري، كمال كيليتشدار أوغلو، "أعلم جيداً أنه يتم التنصت على هاتفي وهواتف زوجتي وأولادي، أعلم جيداً أنه تتم ملاحقتي".

التفتيش 4 مرات

لكن وزير الداخلية، سليمان صويلو، رد على اتهامات كيلتشدار أوغلو، من خلال تغريدة له على مواقع التواصل الاجتماعي، وقال صويلو "الذي قام به كليتشدار أوغلو هو محاولة لتغيير مجرى الأخبار اليومية، وتصريحه ليس له أي صلة بالحقيقة، هذا الاتهام لدولتنا وللقوى الأمنية هو افتراء وبهتان، كما أنها اتهامات تهدف إلى إضعاف دولتنا، ويتعارض مع مسؤولية رئيس حزب المعارضة الرئيسي الذي يعد من المؤسسات التركية".

وأكد صويلو أن وحدات الاستخبارات تخضع للتفتيش 4 مرات على الأقل، من 4 جهات مختلفة في السنة، وأدان هذه التصريحات التي "تهدف إلى الإضرار بسمعة وحدات الاستخبارات".

كما أضاف "إذا كان لدى كيليتشدار أوغلو شك في أنه يتم التنصت عليه وعلى عائلته أو ملاحقتهم، فيجب أن يكون عنوانه مكتب المدعي العام وليس الوسائل الإعلامية"، داعياً كيليتشدار أوغلو إلى تقديم شكوى إلى مكتب النائب العام.