شرق المتوسط

مفوض الخارجية بالاتحاد الأوروبي: العلاقات مع تركيا أكبر التحديات

بوريل: تدخل تركيا النشط والأحادي في ليبيا وسوريا لا يتسق مع المصالح الأمنية للاتحاد

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

رجح مفوض الشؤون الخارجية والسياسية الأمنية بالاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، في مدونة خاصة، أن تظل التوترات في شرق المتوسط وفي العلاقات مع تركيا من أكبر التحديات التي تواجه الاتحاد خلال 2021.

وقال إن الاتحاد الأوروبي لن يتمكن من تحقيق الاستقرار في القارة ما لم يجد التوازن السليم في علاقاته مع تركيا.

وأشار إلى أن تدخل تركيا النشط والأحادي في ليبيا وسوريا لا يتسق مع المصالح الأمنية للاتحاد الأوروبي.

وشدد على أن استمرار تركيا في إرسال سفن التنقيب والاستكشاف في شرق البحر المتوسط خلق مناخا سلبيا للغاية.

ولمح بوريل إلى أن الاتحاد الأوروبي قد يضطر لاتخاذ إجراءات قوية ضد تركيا، موضحا أن الاتحاد الأوروبي يمد يده لتركيا آملا في اغتنامها للفرصة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.