.
.
.
.

استهدفت شخصية معروفة.. تويتر يؤدب منظمة تركية في أميركا

المجموعة نسقت حملة مضايقات ضد لاعب السلة المعروف إينيس كانتر

نشر في: آخر تحديث:

علّق موقع التواصل الاجتماعي، تويتر، حساب إحدى أكبر مجموعات الشتات التركية (TASC) في الولايات المتحدة، لاستهدافها لاعب كرة السلة الأميركي المعروف، إينيس كانتر.


في التفاصيل، علّق العصفور الأزرق حساب لجنة التوجيه الوطنية التركية الأميركية (TASC) أمس الخميس، بسبب تنسيقها لحملة مضايقات ضد اللاعب المعروف كانتر، والذي تتهمه الحكومة التركية بأنه من أتباع الداعية المنفي فتح الله غولن.

واعتبر مدير شركة كانتر هانك فيتيك في تغريدة عبر تويتر، أن آلة دعاية أردوغان في الولايات المتحدة "ourtasc"، وعددا قليلا من أعضائها تم تعليقهم عبر الموقع لمحاولة الترويج للأكاذيب والافتراءات، مضيفاً: "يجب أن تتأذى عندما لا تستطيع إلقاء أكاذيبك في مجتمع حر".

إينيس كانتر
إينيس كانتر

"ديكتاتور.. إرهابي العام"

الحكاية بدأت قبل أسبوعين، عندما نشر كانتر صورة لأردوغان على إنستغرام يصوره فيها على غلاف وهمي لمجلة تايم، تحت عنوان "إرهابي العام". وأرفق كانتر على التغريدة كلمة "ديكتاتور" بجانب الصورة على حسابه.


وفي الأيام الأخيرة، تحدث لاعب الدوري الأميركي للمحترفين إلى أعضاء الكونغرس الأميركي حول حقوق الإنسان وانتهاكاتها في تركيا من قبل السلطات، وكان من بين الحضور العضو الثاني في مجلس الشيوخ الجمهوري، السيناتور جون ثون.

يشار إلى أن منظمة TASC تصنف نفسها بأنها منظمة تركية-أميركية للدفاع والتثقيف، وتسعى فقط إلى تعزيز صوت المجتمع في الولايات المتحدة.

ومن المعروف أن المجموعة لديها عدد من الاتصالات مع الدولة التركية ونشرت رسائل مؤيدة للحكومة في الآونة الأخيرة.