.
.
.
.

كان يقتل ويضحك.. معلومات مخيفة عن مروع كولورادو

السلطات الأميركية أكدت أن الدوافع وراء الهجوم مازالت مجهولة

نشر في: آخر تحديث:

بعد أيام من الحادث، أفادت تقارير صحافية بأن منفذ الهجوم الأخير في ولاية كولورادو الأميركية، أحمد العليوي العيسى، كان يضحك خلال إطلاقه النار على ضحاياه هذا الأسبوع، في أحد متاجر مدينة بولدر.

وكشفت وسائل إعلام أميركية، نقلاً عن سيدة كانت قريبة، أنها سمعت دوي العيارات النارية ومعها رجل يضحك، وأضافت قائلة: "العيارات النارية كانت قريبة.. نعتقد أنه كان يضحك".

كما أشارت التسجيلات التي اطلع عليها الإعلام الأميركي، نقلا عن عناصر الشرطة، إلى أن الشاب كان يضحك عليهم.

أما السلطات فقد أكدت مؤخراً أن الدوافع الكامنة خلف الهجوم الذي نفذه المهاجر أحمد العيسى في كولورادو لا تزال مجهولة.

10 اتهامات بالقتل

يشار إلى أن الشرطة الأميركية كانت أعلنت الثلاثاء الماضي، أن شابا في الـ 21 من عمره يواجه عشر اتهامات بالقتل، تتعلق بإطلاق النار في متجر للبقالة بولاية كولورادو، لكن دوافع الجريمة لا تزال غامضة.

كما ذكرت أن المشتبه فيه اسمه أحمد العليوي العيسى من مدينة أرفادا في كولورادو، وحالته مستقرة، بعدما أصيب في ساقه خلال تبادل لإطلاق النار مع الشرطة بعد ظهر الاثنين في متجر كينج سوبرز في المدينة الواقعة على بعد 45 كيلومتراً شمال غربي دنفر.

منفذ الهجوم كان معروفاً للأمن

فيما كشفت معلومات جديدة أن الشاب السوري منفذ الهجوم كان معروفا سابقًا لمكتب التحقيقات الفيدرالي.

وتبين أنه كان على صلة بشخص آخر يخضع للتحقيق من قبل المكتب، بحسب ما نقلت صحيفة "نيويورك تايمز"، الأربعاء.

بايدن يؤيد حظر الأسلحة الهجومية

إلى ذلك، دعا الرئيس الأميركي، جو بايدن، الثلاثاء، الكونغرس إلى اتخاذ قرار بشأن الأسلحة النارية بعد حادث كولورادو، معرباً عن تأييده لحظر الأسلحة الهجومية.

من كولورادو (رويترز )
من كولورادو (رويترز )

وقال من البيت الأبيض "لست بحاجة للانتظار دقيقة أخرى، ولا ساعة أخرى، لاتخاذ خطوات منطقية من شأنها إنقاذ أرواح في المستقبل ولحثّ زملائي في مجلسي النواب والشيوخ على التحرك"، مؤكدا "علينا أيضا حظر الأسلحة الهجومية".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة