.
.
.
.

أوكرانيا لحلفائها: على الغرب التحرك لمنع أي هجوم روسي جديد

تبادلت كييف وموسكو اللوم بسبب انهيار اتفاق لوقف إطلاق النار في دونباس بشرق البلاد

نشر في: آخر تحديث:

حثت أوكرانيا حلفاءها في الغرب على إبداء استعدادهم لفرض عقوبات جديدة على روسيا تشمل إخراجها من شبكة سويفت للتحويلات المالية العالمية لمنع الكرملين من اللجوء للمزيد من القوة العسكرية معها.

وفي مقابلة مع رويترز، الأربعاء، قال وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا إن بلاده ليس لديها معلومات جديدة تشير إلى أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قرر القيام بعمل عسكري جديد، لكن من المهم أن يتحرك الغرب الآن للحيلولة دون حدوث ذلك.

وتحاول أوكرانيا حشد الدعم الدولي في أزمتها مع موسكو بشأن تعزيز القوات الروسية على حدودها الشرقية وفي القرم التي ضمتها موسكو في 2014.

وقال كوليبا "ليس لدي معلومة تفيد بأن قرار تنفيذ عملية عسكرية ضد أوكرانيا اتخذ بالفعل، لذا فإن هذا قد يحدث أو لا يحدث".

وصدق الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينكسي، على قانون يسمح باستدعاء الاحتياط للخدمة العسكرية دون إعلان الحشد، وفقاً لما قاله مكتبه الأربعاء.

تأتي الخطوة وسط حشد عسكري روسي ضخم قرب الحدود الأوكرانية وتصاعد انتهاكات وقف إطلاق النار في شرق أوكرانيا، حيث تخوض القوات الأوكرانية قتالاً ضد انفصاليين مدعومين من روسيا منذ 2014.

وأضاف "لذا فإن رد فعل الغرب، رد الفعل الموحد من الغرب، شديد الأهمية الآن لمنع بوتين... من اتخاذ ذلك القرار".

وتبادلت كييف وموسكو اللوم بسبب انهيار اتفاق لوقف إطلاق النار في دونباس بشرق البلاد حيث تقاتل القوات الأوكرانية قوات تدعمها روسيا في نزاع تقول كييف إنه أودى بحياة 14 ألفا منذ 2014.

وذكر الوزير أن أوكرانيا لم تتلقَ ردا من الكرملين على دعوة الرئيس فولوديمير زيلينسكي لنظيره الروسي بوتين يوم الثلاثاء لإجراء محادثات في دونباس.

وحذر بوتين الغرب أمس الأربعاء من تجاوز "الخطوط الحمراء" لروسيا قائلا إنها سترد على نحو سريع وقاس على أي استفزاز.