.
.
.
.

الجيش التركي يتوغل في عمق الأراضي العراقية بمسافة 9 كلم

أردوغان بعد إطلاق عملية شمال العراق: لا مكان للعمال الكردستاني في تركيا أو سوريا أو العراق

نشر في: آخر تحديث:

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، السبت، بعد إطلاق الجيش التركي عملية عسكرية برية جديدة ضد "حزب العمال الكردستاني" في منطقة متينا شمال العراق بأنه لا مكان للعمال الكردستاني في تركيا أو سوريا أو العراق.

وأضاف أردوغان في تصريحاته حول العملية بأنه يحترم وحدة أراضي العراق خلال العملية ضد حزب العمال الكردستاني في الشمال.

ودخلت قوات خاصة تابعة للجيش التركي إلى عمق الأراضي العراقية بمسافة 9 كيلومترات، وأقامت نقاطا عسكرية جديدة في محافظة دهوك، إضافة إلى إسناد من قبل طيران الجيش التركي فوق المنطقة ذاتها، بحثاً عن مسلحين تابعين لحزب العمال الكردستاني، وذلك وفق وسائل إعلام كردية.

وقالت وسائل إعلام تركية، إن "قوات خاصة تركية، هبطت في المنطقة بواسطة مروحيات هيلوكوبتر"، و"استهدفت مواقع لعناصر حزب العمال الكردستاني في المنطقة".

وتقوم القوات التركية بين فترة وأخرى بعمليات مشابهة في شمال العراق لملاحقة عناصر "حزب العمال الكردستاني" الذي تُصنفه تركيا تنظيماً إرهابياً، فيما تتواجد القوات التركية في بعض مناطق شمالي العراق بشكل دائم، وفق اتفاقيات مبرمة مع الجانب العراقي في عام 1995.

توترات عراقية تركية

وأكدت تقارير إخبارية تركية إنزال وحدات قوات خاصة تابعة للجيش التركي في هذه المنطقة تحت غطاء مقاتلات "إف-16" وطائرات مسيرة ومروحيات عسكرية ومدفعية.

وحسب التقارير، تستهدف القوات التركية مواقع لـ"حزب العمال" في متينا ومناطق محيطة، منها قارا وقنديل وأفاسين وباسيان والزاب.

وأكدت وسائل إعلام كردية تنفيذ الجيش التركي عملية إنزال في متينا الليلة الماضية.