.
.
.
.

مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى.. ورام الله تحذر

القوات الإسرائيلية منعت المصلين دون سن 45 عاماً من دخول الأقصى

نشر في: آخر تحديث:

بعد منعهم لثلاثة أسابيع، اقتحم ٢٥٣ مستوطناً باحات المسجد الأقصى، منذ صباح اليوم الأحد، وسط توتر أمني ملحوظ وتواجد مكثف للشرطة الإسرائيلية، وفق ما أفاد مراسل العربية.

فيما حذر الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، الحكومة الإسرائيلية من مغبة العودة إلى مربع التصعيد والتوتر، من خلال عودة اقتحامات المستوطنين، واستمرار حصار حي الشيخ جراح، وسياسة الاعتقالات المستمرة.

كما حمل إسرائيل مسؤولية تخريب جهود وقف إطلاق النار، خاصة جهود مصر والإدارة الأميركية.

بدورها، أدانت وزارة الخارجية الفلسطينية، استمرار اقتحام القوات الإسرائيلية والمستوطنين لباحات المسجد، مؤكدة أنه استهتار بجهود تثبيت التهدئة.

اعتقال 6

أتت تلك التحذيرات بعد أن اعتدت القوات الإسرائيلية على المصلين فجر اليوم، واعتقلت ستة بينهم حارس وموظف في الأوقاف الإسلامية، بحسب ما أفادت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا).

كذلك، منعت المصلين دون سن 45 عاماً من دخول الأقصى، وشددت إجراءاتها العسكرية على أبواب المسجد ودققت في هويات المصلين.

كما أشارت الوكالة إلى أن القوات الإسرائيلية أخلت محيط المسجد القبلي من المصلين، وانتشرت داخله وفي محيطه من أجل تسهيل دخول المستوطنين.

من محيط المسجد الأقصى (أرشيفية)
من محيط المسجد الأقصى (أرشيفية)

اعتقالات في الضفة

وكانت إسرائيل اعتقلت الليلة الماضية وفجر اليوم، 20 فلسطينياً من محافظات الضفة، في ظل استمرار الاحتجاجات في مناطق متفرقة.

فيما نشبت، مساء السبت، اشتباكات في حي الشيخ جراح بالقدس الشرقية بين فلسطينيين وقوات إسرائيلية.

أما في غزة فما زال وقف إطلاق النار صامدا بين إسرائيل والفصائل المسلحة بعد دخوله فجر الجمعة حيز التنفيذ، إثر 11 يوماً من التصعيد العنيف.

وكانت وساطة قادتها مصر أدت، الخميس، إلى الاعلان عن وقف لإطلاق النار بين حماس وتل أبيب، بعد أيام من العنف المتصاعد الذي أدى إلى مقتل 248 فلسطينيا، ودمار بملايين الدولارات.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة