.
.
.
.
مصادر للعربية

سد النهضة.. إثيوبيا رفضت وساطات لوقف الملء الثاني

أديس أبابا تريد العودة للمفاوضات بعد انتهاء الملء الثاني للسد

نشر في: آخر تحديث:

قبيل جلسة متوقعة لمجلس الأمن لبحث ملف سد النهضة الإثيوبي اليوم الخميس، أفادت مصادر "العربية" بأن إثيوبيا رفضت خلال الساعات الماضية وساطات دولية لوقف الملء الثاني للسد.

وقالت المصادر إن أديس أبابا رفضت العودة للمفاوضات المشروطة بوقف الملء الثاني.

كما أضافت أن إثيوبيا تريد العودة للمفاوضات بعد انتهاء الملء الثاني للسد.

إلى ذلك لفتت إلى أن إثيوبيا رفضت اقتراحاً أوروبياً لاستضافة أطراف أزمة السد، وأن واشنطن ستعقد محادثات منفردة مع أطراف السد لاحقاً.

يأتي ذلك في وقت من المرجح أن يناقش مجلس الأمن اليوم الخميس قضية سد النهضة الذي تشيده إثيوبيا بعد أن طلبت الدول العربية من المجلس بحث القضية.

سد النهضة (أرشيفية من رويترز)
سد النهضة (أرشيفية من رويترز)

تجنب أي عمل أحادي

يذكر أن الأمم المتحدة كانت دعت الثلاثاء إثيوبيا والسودان ومصر إلى تجديد التزامها بالمحادثات في قضية سد النهضة وحثت الدول الثلاث على تجنب أي عمل أحادي، وذلك بعد يوم من بدء إثيوبيا في ملء خزان السد.

سد النهضة (أرشيفية من رويترز)
سد النهضة (أرشيفية من رويترز)

يشار إلى أن إثيوبيا تقول إن السد، الذي تقيمه على النيل الأزرق، أساسي لتنميتها الاقتصادية وتزويد شعبها بالكهرباء.

في المقابل ترى مصر أن السد تهديد خطير لحصتها من مياه النيل التي تعتمد عليها بالكامل تقريباً.

إلى ذلك عبّر السودان، وهو دولة مصب أيضاً، عن قلقه إزاء السلامة الإنشائية للسد وأثره على السدود ومحطات المياه السودانية.