.
.
.
.
أفغانستان وطالبان

تركيا: خطة مطار كابول "ستتحدد معالمها" بالأيام المقبلة

"واشنطن بوست": عدم تفاؤل الحكومة الأميركية بقدرة القوات الأفغانية على كبح تقدم حركة طالبان

نشر في: آخر تحديث:

قال وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، الخميس، إنه سيكون من المفيد أن يظل مطار كابول مفتوحا، مضيفا أن الخطة المتعلقة به "ستتحدد معالمها" في الأيام المقبلة.

وأدلى الوزير بهذه التصريحات في السفارة التركية بإسلام آباد، في حين تشتبك قوات الحكومة الأفغانية مع مقاتلي طالبان داخل عدة مدن وحولها اليوم الخميس.

يأتي ذلك بعدما صرح مسؤول دفاع أميركي بأن مخابرات بلاده ترى أن طالبان يمكنها السيطرة على العاصمة الأفغانية كابول في غضون 90 يوماً.

وعرضت تركيا نشر قوات في مطار كابول بعد انسحاب قوات حلف شمال الأطلسي، وعقدت محادثات على مدى أسبوعين مع الولايات المتحدة. ومقابل ذلك طلب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تلبية شروط مالية ولوجيستية ودبلوماسية.

من القوات الأفغانية
من القوات الأفغانية

وفي تصريحات نشرتها "واشنطن بوست" Washington Post، عكست عدم تفاؤل الحكومة الأميركية بقدرة القوات الأفغانية على كبح تقدم حركة طالبان.

فنقلا عن مسؤولين أميركين أقروا بتدهور الوضع في أفغانستان بشكل سريع لصالح طالبان وبأنهم يتوقعون سقوط كابل خلال شهرين أو أقل.

وسيطرت طالبان على مدينة غزنة الواقعة على بعد 150 كلم فقط عن كابول، وفق ما أفاد نائب محلي بارز، الخميس، لتصبح بذلك عاشر عاصمة ولاية أفغانية تسقط في أيدي المتمرّدين خلال أسبوع، فيما قام الرئيس الأفغاني أشرف غني بزيارة خاطفة إلى مدينة مزار الشريف لتعزيز معنويات قواته.

وغزنة هي أقرب عاصمة ولاية من كابل يحتلها المتمردون منذ أن شنوا هجومهم في مايو مع بدء انسحاب القوات الأجنبية الذي من المقرر أن يستكمل بحلول نهاية الشهر الحالي.