.
.
.
.

أردوغان يعلن 3 ولايات في تركيا مناطق منكوبة بسبب الفيضانات

ارتفاع حصيلة قتلى السيول في شمال تركيا إلى 27.. وأردوغان يدعو للوحدة وعدم توظيف الكوارث الطبيعية لأغراض سياسية

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الجمعة، 3 ولايات في تركيا مناطق منكوبة بسبب الفيضانات، فيما ارتفعت حصيلة قتلى السيول في شمال تركيا إلى 27.

ونقل تلفزيون "تي آر تي" TRT عن الرئيس التركي القول إن الأماكن المتضررة من السيول في ولايات بارتين وقسطمونو وسينوب "مناطق منكوبة"، كما دعا أردوغان إلى الوحدة في هذه المرحلة "الصعبة" و"عدم توظيف" الكوارث الطبيعية "لأغراض سياسية".

ذكرت إدارة الطوارئ والكوارث في تركيا، في وقت سابق اليوم، أن السيول التي اجتاحت بلدات في منطقة البحر الأسود بشمال البلاد أسفرت عن مقتل 27 شخصا، في ثاني كارثة طبيعية تواجهها تركيا هذا الشهر.

وأحدثت السيول حالة من الفوضى في الأقاليم الشمالية، بينما أعلنت السلطات أن حرائق الغابات التي استعرت في أقاليم الساحل الجنوبي على مدى أسبوعين أصبحت تحت السيطرة.

 السيول في شمال تركيا
السيول في شمال تركيا

وقالت إدارة الطوارئ والكوارث، إن 25 شخصا توفوا بسبب السيول في قسطموني، في حين توفي اثنان في سينوب.

واستمر البحث عن شخص مفقود في إقليم بارتين.

جاءت السيول وكذلك الحرائق التي أودت بحياة ثمانية وأتت على عشرات الآلاف من الأفدنة في الأحراش والغابات، في نفس الأسبوع الذي حذرت خلاله لجنة معنية بالمناخ تابعة للأمم المتحدة من أن ارتفاع درجة حرارة الأرض يقترب بقوة من الخروج عن نطاق السيطرة ومن أن موجات الطقس بالغة السوء ستزداد حدة.

وأعلنت إدارة الطوارئ أنه تم إجلاء أكثر من 1700 شخص من المناطق المتضررة بمساعدة طائرات هليكوبتر وقوارب.

وأنزلت طائرات الهليكوبتر أفرادا من حرس السواحل على أسطح المنازل لإنقاذ العالقين، في حين تدفقت المياه بالشوارع حسب ما ظهر في لقطات نشرتها وزارة الداخلية.