.
.
.
.

مشاهد الرعب تتواصل في كابل.. رضيعة فوق جدار المطار

نشر في: آخر تحديث:

تتواصل في العاصمة الأفغانية كابل لليوم الخامس على التوالي تحديدا في محيط المطار، مشاهد الرعب التي يعيشها الأفغان مع سيطرة حركة طالبان على البلاد.

فقد أظهر مقطع فيديو تجمع العديد من النساء والأطفال حول جدار مطار كابل محاولين تسلقه للنجاة بحياتهم من انتقام حركة طالبان، متوسلين للقوات الأميركية بمنحهم فرصة الهروب من البلاد على متن إحدى الطائرات العسكرية.

كما أظهر الفيديو جنديا أميركيا يحمل رضيعة أفغانية من ذويها، ويدخلها إلى الجهة الأخرى، فيما يحتشد المئات يتوسلون للحاق بها.

إلى هذا، وجد آلاف الأفغان أنفسهم الخميس عالقين في مطار كابل بين نقاط تفتيش أقامها مقاتلو طالبان وسياج شائك مدّه الجيش الأميركي، في سعيهم اليائس للصعود في أي طائرة مغادرة هربا من حكم الحركة بعد سيطرتها مجددا على البلد.

كما تهافت المزيد من الأفغان إلى السفارات الأجنبية في كابل، على وقع الشائعات عن منح تأشيرات دخول أو حتى تصاريح للوصول إلى المطار.

فيما انتشرت معلومات على شبكات التواصل الاجتماعي، تفيد عن مقتل عدة أشخاص في المطار، فيما تجهد القوات الأميركية وفي مقابلها مقاتلو طالبان لاحتواء الحشود من جانبي منطقة باتت محظورة عمليا.