.
.
.
.
أفغانستان

دوي انفجار بكابل أثناء قيام الجيش الأميركي بتدمير ذخيرة

شهد مطار كابل الخميس انفجارين داميين أوقعا عشرات القتلى والجرحى بينهم جنود أميركيون

نشر في: آخر تحديث:

أفاد سكان في العاصمة الأفغانية كابل ليل الخميس-الجمعة عن سماعهم دوي انفجار ضخم في منطقة تبعد بضعة كيلومترات من مطار كابل، الذي شهد الخميس انفجارين داميين أوقعا عشرات القتلى والجرحى بينهم جنود أميركيون.

وقال المتحدث باسم حركة طالبان، ذبيح الله مجاهد، إن الانفجار الذي سمع في كابل كان "تفجيراً محكوماً من الجيش الأميركي وهو يدمر ذخيرة".

بدوره، قال الميجور جون ريجسبي المتحدث باسم القيادة المركزية الأميركية إن "قوات التحالف أجرت سلسلة من التفجيرات المجدولة والمُراقبة داخل مطار حامد كرزاي الدولي في أفغانستان".

في سياق متصل، أشارت شبكة "سي. إن. إن" الأميركية إلى تعليق للمتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية جون كيربي في وقت سابق هذا الأسبوع قال فيه إنه "إذا دعت الحاجة لتدمير أو تفكيك معدات في مطار حامد كرزاي الدولي، فسنقوم بها وسيكون هذا بطريقة ملائمة". وذكر كيربي وقتها أن هذا سيحدث إذا لم يكن بمقدور قوات التحالف نقل بعض المعدات.

ويأتي هذا بعد ساعات على تفجيرين اثنين استهدفا مطار كابل وأعلن تنظيم داعش مسؤوليته عنهما.

من إسعاف المصابين بتفجيري الخميس
من إسعاف المصابين بتفجيري الخميس

وأعلنت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" الخميس أن انتحاريين من داعش نفذا هجوم مطار كابل الخميس الذي أوقع عشرات القتلى والجرحى بينهم جنود أميركيون.

وقال الجنرال كينيث فرانك ماكينزي، قائد القيادة المركزية، في مؤتمر صحافي بمقر وزارة الدفاع "البنتاغون" إن مجموعة من عناصر داعش شنت الهجوم على مطار كابل، وإن التفجير أعقبه إطلاق نار ومواجهة مسلحة.

وتابع: "ليس لدي معلومات تفيد بسماح طالبان بشن هجوم مطار كابل"، مضيفاً أنه "تم التحقق من الانتحاري أثناء عبوره بوابة المطار".

وأضاف الجنرال ماكينزي: "ليس لدينا إحصائيات دقيقة عن عدد ضحايا الهجوم" الذي تشير معلومات إلى أنه أوقع 72 قتيلاً (60 مدنياً و12 جندياً أميركياً) وأكثر من 140 جريحاً بينهم 15 جندياً أميركياً.

وأكد أن "الولايات المتحدة سترد على هجوم مطار كابل"، متوعداً "منفذي هجوم مطار كابل بدفع الثمن". وتابع: "نستعد للرد على المتورطين بالهجوم".

وتوقّع قائد القوات المركزية بأن يشن داعش هجمات إضافية في أفغانستان، مضيفاً: "سنركز على الأمن الوقائي لتجنب هجوم مماثل في كابل".

من إسعاف المصابين بتفجيري الخميس
من إسعاف المصابين بتفجيري الخميس

وشدد على أن "داعش لن يثني الولايات المتحدة عن مهمتها في أفغانستان"، مضيفاً: "لدينا القوات الكافية لحماية مطار كابل.. ولن نوقف تزويد طالبان بالمعلومات اللازمة لتجنب اعتداءات مماثلة".

وتابع: "نركز الآن على تهديدات أخرى خطيرة في أفغانستان" حيث يحاول داعش أيضاً استهداف طائرات في كابل".

وشدد ماكينزي على مواصلة عملية الإجلاء من مطار كابل رغم التفجير، قائلاً: "سنواصل مساعدة من يريد الخروج من أفغانستان.. وهناك نحو 1000 مواطن أميركي ما زالوا في أفغانستان".