.
.
.
.
بريكست

وزير فرنسي يتهم بريطانيا بابتزاز بلاده في ملف المهاجرين

وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان: يتعين احترام التزامات بريطانيا. قلت ذلك بوضوح لنظيرتي بريتي باتل خلال اجتماع الأربعاء

نشر في: آخر تحديث:

أعلن وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان، الخميس، أن فرنسا لن تقبل بانتهاك بريطانيا قانون الملاحة الدولي ولا بأي "ابتزاز مالي" في وقت تعزز لندن جهودها لمنع المهاجرين من عبور بحر المانش.

وكتب دارمانان على تويتر "فرنسا لن تقبل بأي ممارسة تنتهك قانون الملاحة، ولا بأي ابتزاز مالي"، مضيفا "يتعين احترام التزامات بريطانيا. قلت ذلك بوضوح لنظيرتي" بريتي باتل خلال اجتماع الأربعاء.

وكانت باتيل قد التقت نظيرها الفرنسي، وزير الداخلية جيرالد دارمانان لإجراء محادثات حول أزمة المهاجرين، لكن الجانبين أخفقا في الاتفاق على أي إجراءات جديدة.

بعد الاجتماع، أفادت بعض الصحف أن الحكومة تدرس السماح لمسؤولي حرس الحدود بإبعاد القوارب، وقال إنه على الرغم من موافقة الحكومة على الفكرة المحتملة، فإن التفاصيل التشغيلية لم تنته بعد.

التصدي لتهريب البشر

وعبر أكثر من 1500 مهاجر القنال الإنجليزي بالقوارب حتى هذا الأسبوع، وقالت حكومة المملكة المتحدة إنها بحاجة إلى استخدام كل تكتيك ممكن تحت تصرفها للتصدي لتهريب البشر.

ووفقًا لصحيفة "ديلي تيلغراف"، حصلت باتيل على مشورة قانونية تسمح للسفن بإعادة توجيه القوارب الصغيرة بعيدًا عن المياه البريطانية.

وتعتبر القناة الإنجليزية من أخطر ممرات الشحن وأكثرها ازدحامًا في العالم، حيث يأتي العديد من المهاجرين من بعض أفقر مناطق العالم وأكثرها فوضوية، ويطلب الكثير منهم اللجوء بمجرد أن تلتقطهم سلطات المملكة المتحدة.

وفي يوليو، أبرمت المملكة المتحدة وفرنسا صفقة لمحاولة تقليل عدد المهاجرين العابرين، حيث وعدت المملكة المتحدة بدفع 54.2 مليون جنيه إسترليني لفرنسا مقابل إجراءات إضافية مثل مضاعفة عدد دوريات السواحل.