.
.
.
.

تحطم طائرة شحن في بابوا الإندونيسية والبحث جار عن الطاقم

إندونيسيا، تعرضت لحوادث نقل في السنوات الماضية تضمنت تحطم طائرات وغرق عبارات

نشر في: آخر تحديث:

تحطمت طائرة شحن صغيرة في غابة جبلية شديدة الانحدار بمقاطعة بابوا أقصى شرق إندونيسيا، حسبما أكد مسؤولون بعد عملية بحث جوى حددت موقع الطائرة المفقودة التابعة لشركة "ريمبون إير."
وقال جورج ليو ميرسي راندانغ، رئيس وكالة الإنقاذ في مدينة تيميكا، إن فريق البحث انتقل إلى المنطقة لمحاولة تحديد مصير أفراد الطاقم الثلاث.

وكانت السلطات الإندونيسية فقدت الاتصال بطائرة شحن صغيرة تابعة لشركة "ريمبون إير" بعد خمسين دقيقة من إقلاعها، اليوم الأربعاء، في مقاطعة بابوا بأقصى شرق البلاد.

وكانت الطائرة، وهي من طراز "توين اوتر 300"، متوجهة إلى منطقة انتان جايا، وقادمة من مدينة نابري، وعلى متنها مواد بناء.

وقالت وزارة النقل الإندونيسية في بيان إن طيارا ومساعدا وفنيا كانوا على متن الطائرة.

وقال راندانغ إن الطقس كان مشمسا عند إقلاع الطائرة في الصباح، لكن الأجواء كانت غائمة في موقع التحطم.

وأكدت فرق البحث الجوي أن طائرة الشحن تحطمت في مدينة إنتان جايا، وكانت مدمرة على الأرض.

وأضافت أن عناصر من وكالة البحث والإنقاذ والجيش الإندونيسي والشرطة الوطنية يتواجدون في الموقع للعثور على الطاقم وتقييم الحطام.

وقال راندانغ "الشيء المهم الآن هو الوصول إلى أفراد الطاقم."

وتعرضت إندونيسيا، وهي دولة مكونة من أرخبيل مترامي الأطراف ويبلغ عدد سكانها نحو 270 مليون نسمة، لحوادث نقل في السنوات الماضية تضمنت تحطم طائرات وغرق عبارات.