.
.
.
.

السودان.. لجنة وساطة لحل الأزمة بين المدنيين والعسكر

حزب الأمة أكد على الشراكة بين العسكريين والمدنيين وفق الوثيقة الدستورية

نشر في: آخر تحديث:

وسط جهود محلية ودولية، أعلن حزب الأمة في السودان، الخميس، تشكيل لجنة وساطة لحل الأزمة بين المكونين المدني والعسكري في البلاد.

وأكد الحزب في بيان على الشراكة بين العسكريين والمدنيين، وفق الوثيقة الدستورية.

جهود دولية

فيما جاءت هذه التطورات في وقت تستمر فيه الجهود الدولية الداعمة للانتقال المدني والديمقراطي في البلاد، حيث تعقد الأمم المتحدة، اليوم الخميس، اجتماعاً دولياً في نيويورك تحت شعار "دعم الانتقال المدني الديمقراطي بالسودان".

وتنظم الاجتماع النرويج والأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، بحسب وكالة الأنباء السودانية الرسمية (سونا).

كما من المقرر أن يتحدث في الجلسة الافتتاحية رئيس الوزراء السوداني، عبدالله حمدوك، وغوتيريش ووزيرة خارجية النرويج إيني إريكسن.

الجدير ذكره أن الأسبوع الماضي كان شهد توتراً حاداً بالعلاقة بين المكونين العسكري والمدني في السودان، ترافق معه تراشق في الاتهامات، وارتفعت حدته بعد محاولة الانقلاب الفاشلة التي وقعت الثلاثاء قبل الفائت.

محاولة انقلابية فاشلة

وكانت الحكومة السودانية قد أعلنت في 21 من الشهر الجاري، السيطرة على محاولة انقلابية فاشلة، قام بها عدد من ضباط الجيش.

كما أكدت المؤسسة العسكرية السودانية القبض على 40 ضابطاً لمشاركتهم في الانقلاب.

وبدأ السودان في أغسطس 2019 فترة انتقالية، يتقاسم خلالها السلطة كل من الجيش وقوى مدنية يفترض أن تنتهي بإجراء انتخابات مطلع عام 2024.