.
.
.
.

الأمم المتحدة تعلن مقتل أحد عناصرها بانفجار في مالي

نشر في: آخر تحديث:

قُتل عنصر من بعثة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في مالي (مينوسما) وأُصيب ثلاثة آخرون بجروح بالغة جراء انفجار عبوة ناسفة قرب تساليت في شمال شرقي البلاد، وفق ما أعلنت مينوسما.

وأعلنت مينوسما في بيان عن سقوط "قتيل وثلاثة مصابين بجروح بالغة بعد أن أصيبت إحدى فرقنا بعبوة ناسفة قرب تساليت" قرب الحدود الجزائرية.

خطر دائم

كما نقل البيان عن قائد البعثة القاسم وان قوله "هذا الحادث تذكير محزن بالخطر الدائم الذي يحيط بقوات حفظ السلام والتضحيات التي بذلت من أجل السلام في مالي".

وأضاف أن "هجوم اليوم الجبان يعزز تصميم مينوسما على دعم مالي وشعبها في سعيهم لتحقيق السلام والاستقرار"، وفق ما نقلته "فرانس برس".

عناصر من بعثة الأمم المتحدة في مالي - فرانس برس
عناصر من بعثة الأمم المتحدة في مالي - فرانس برس

أكثر بعثة تشهد سقوط ضحايا

وقُتل أربعة جنود تشاديين من قوات حفظ السلام في نيسان/أبريل في هجوم إرهابي على معسكرهم في أغلهوك بشمال شرقي مالي أيضا.

وتعد مينوسما المنتشرة في مالي منذ عام 2013، أكثر بعثة سلام أممية تشهد سقوط ضحايا من عناصرها، حيث قُتل 145 عنصر منها في أعمال عدائية حتى 31 آب/أغسطس، وفق تعداد للأمم المتحدة.