.
.
.
.

عضو بمجلس السيادة السوداني: ملتزمون بتسليم المطلوبين لـ"الجنائية"

الهادي إدريس: الاستقطاب مضر وسيخصم من رصيد الفترة الانتقالية.. تقدم طفيف في تنفيذ اتفاق السلام والاستقطاب الحاد يضر بالسودان

نشر في: آخر تحديث:

قال عضو مجلس السيادة الانتقالي السوداني ورئيسُ الجبهة الثورية، الهادي إدريس، إن القيادة السودانية ملتزمة بتسليم المطلوبين للمحكمة الجنائية الدولية كجزء أساسي من اتفاق جوبا.

إدريس أضاف أيضا أن حالة الاستقطاب في السودان مُضرة، وستخصم من رصيد وإنجازات الفترة الانتقالية.

وشدد على أنه لا يمكن لبلد أن يستمر دون مؤسسات سيادية، وقال إن مجلس السيادة ليس لديه تحيزات أو التزامات أيدولوجية، بقدر ما يرى مصالح السودان.

إدريس حذر أيضاً من الاستقطاب الحاد الذي تشهده البلاد عقب إحباط المحاولة الانقلابية الأسبوع الماضي.

ومن جهة أخرى، قال إدريس إن هناك تقدما طفيفا في تنفيذ اتفاق السلام، مشيرا إالى وجود ضعف في الإرادة السياسية لدى الحكومة ولدى أطراف العملية السلمية لتنفيذ بند الترتيبات الأمنية باتفاق السلام.