.
.
.
.

رئيس الأركان الإسرائيلي: سنواصل تدمير قدرات إيران العسكرية

نشر في: آخر تحديث:

شدد رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي، أفيف كوخافي، على أن تل أبيب ستواصل تدمير قدرات إيران العسكرية.

وقال كوخافي، الثلاثاء، إن "العمليات العسكرية الإسرائيلية لتدمير قدرات إيران ستتواصل في كل الجبهات وفي كل وقت".

كما أكد أن "خططنا لمواجهة مشروع إيران النووي تتوسع وتتطور".

إحباط عملية في قبرص

تأتي تصريحات كوخافي بعد يوم من إعلان وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني غانتس، إحباط عملية عدوانية شنتها إيران ضد أهداف إسرائيلية في قبرص.

وكتب غانتس في تغريدة على تويتر، الاثنين: "تم إحباط عملية عدوانية أخرى شنتها إيران ضد أهداف إسرائيلية في قبرص". وقال إن "إيران لا تزال تشكل تحدياً عالمياً وإقليمياً وأيضاً تحدياً لإسرائيل"، مشدداً: "سنواصل العمل لحماية مواطنينا وأمن إسرائيل في كل مكان وفي مواجهة أي تهديد".

بيني غانتس (أرشيفية من فرانس برس)
بيني غانتس (أرشيفية من فرانس برس)

"تحت مظلة نووية"

يذكر أن رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت، كان وجه الاثنين الماضي، انتقادات حادة للسلطات الإيرانية، مؤكداً أنها تدعم الحركات الإرهابية.

وقال بينيت في أول كلمة له في الأمم المتحدة إن إيران تسعى للهيمنة على الشرق الأوسط "تحت مظلة نووية"، وإن برنامجها النووي بلغ مرحلة دقيقة، بعد أن تخطى كافة الخطوط الحمراء.

نفتالي بينيت متحدثاً في الأمم المتحدة (27 سبتمبر 2021 من فرانس برس)
نفتالي بينيت متحدثاً في الأمم المتحدة (27 سبتمبر 2021 من فرانس برس)

ضرورة التحرك

كما أكد أن لدى تل أبيب أدلة على عزم طهران امتلاك سلاح نووي، إلا أنه شدد على أن تل أبيب لن تسمح بذلك.

وأضاف أن الكلمات وحدها لا توقف أجهزة الطرد المركزي، في إشارة إلى ضرورة التحرك واتخاذ قرارات موجعة.

إلى ذلك، لفت إلى أن السلطات الإيرانية نشرت الدمار في لبنان والعراق واليمن، والعديد من دول المنطقة، ودعمت منظمات إرهابية على رأسها حزب الله.