.
.
.
.
أردوغان وحزبه

أردوغان يتغيب عن قمة المناخ بسبب خلاف على ترتيبات أمنية

بحسب عدة وسائل إعلام، عدل الرئيس التركي عن المشاركة في مؤتمر "كوب 26" بسبب القيود المفروضة على حجم الوفد التركي وعدد المركبات الرسمية

نشر في: آخر تحديث:

نقلت وسائل إعلام تركية عن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قوله، إنه ألغى خططاً لحضور مؤتمر المناخ العالمي في غلاسكو اليوم الاثنين، لأن بريطانيا لم تلب مطالب تركيا بشأن الترتيبات الأمنية.

ويحضر رؤساء الدول والحكومات من جميع أنحاء العالم قمة "كوب 26" التي تعتبر حاسمة لتجنب آثار مأساوية لتغير المناخ.

وكان من المتوقع أن ينضم أردوغان لهم في اسكتلندا بعد حضوره قمة مجموعة العشرين في روما مطلع هذا الأسبوع، لكنه بدلاً من ذلك عاد إلى تركيا بعد منتصف الليلة الماضية بقليل.

أردوغان خلال مشاركته في مجموعة العشرين في روما
أردوغان خلال مشاركته في مجموعة العشرين في روما

ونقلت وسائل إعلام تركية عنه قوله للصحافيين، على متن طائرته التي كانت عائدة إلى تركيا، إن أنقرة قدمت مطالب تتعلق بمعايير البروتوكول الأمني للقمة في بريطانيا لكنها لم تلق قبولاً.

ونُقل عن أردوغان قوله: "حيث إنه لم تُلب مطالبنا، فقد قررنا عدم الذهاب إلى غلاسكو". وأكد أن معايير البروتوكول التي طالبت بها أنقرة هي تلك التي يتم تطبيقها دائماً في رحلاته الدولية.

وأضاف أردوغان أن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون قال في البداية إن المشكلة تم حلها، "لكنه عاد لنا في اللحظة الأخيرة، وقال إن الجانب الاسكتلندي يتسبب في صعوبات".

قمة المناخ في غلاسكو
قمة المناخ في غلاسكو

وأضاف أردوغان أنه علم فيما بعد أن الإجراءات التي سعت إليها تركيا مُنحت لدولة أخرى، لم يذكرها بالاسم. واعتبر أن هذا الأمر غير مقبول، مضيفاً: "نحن ملزمون بحماية كرامة أمتنا". وتابع: "الأمر لا يتعلق بأمننا فحسب، بل بسمعة بلدنا أيضاً".

وبحسب عدة وسائل إعلام، عدل الرئيس التركي عن المشاركة في مؤتمر "كوب 26" بسبب القيود المفروضة على حجم الوفد التركي وعدد المركبات الرسمية.