.
.
.
.
أميركا و الصين

تايوان تنشر طائرات "إف 16 في" المتطورة وسط تهديد صيني

64 مقاتلة من طراز "إف 16 في"، تم تحديثها مؤخراً، دخلت اليوم الخدمة في قاعدة جوية في تشيايي

نشر في: آخر تحديث:

نشرت تايوان النسخة الأكثر تقدماً من مقاتلة "إف 16" ضمن أسطول سلاحها الجوي، حيث تعزز الجزيرة المتمتعة بالحكم الذاتي قدراتها الدفاعية في مواجهة التهديدات المستمرة من الصين.

وأصدرت الرئيسة التايوانية تساي إنغ ون، أوامر بدخول 64 مقاتلة من طراز "إف. 16 في"، تم تحديثها مؤخراً، في الخدمة في قاعدة جوية في تشيايي اليوم الخميس.

 الرئيسة التايوانية، تساي إنغ ون،تتفقد المقاتلات في قاعدة تشيايي الجوية
الرئيسة التايوانية، تساي إنغ ون،تتفقد المقاتلات في قاعدة تشيايي الجوية

وتمثل هذه الطائرات جزءا من أسطول تايواني يضم 141 طائرة من طراز "إف 16 إيه/بي"، وهو طراز قديم من التسعينيات سيتم تحديثه بالكامل بحلول نهاية عام 2023.

وقالت تساي إن مشروع التحديث يظهر قوة التعاون بين تايوان والولايات المتحدة في مجال الصناعة الدفاعية.

يأتي ذلك في وقت أصبح فيه وضع الجزيرة نقطة توتر رئيسية في العلاقة بين الولايات المتحدة والصين.

وصعدت بكين تهديدها من خلال إرسال طائرات مقاتلة في تشكيلات قتالية إلى المنطقة العازلة في تايوان بشكل منتظم، إلى جانب مهام بعيدة المدى في غرب المحيط الهادئ.

مقاتلة من طراز "أف. 16 في" تدخل الخدمة في أسطول تايوان الجوي
مقاتلة من طراز "أف. 16 في" تدخل الخدمة في أسطول تايوان الجوي

وزادت الصين من نبرتها أيضاً، حيث قال الرئيس شي جين بينغ لنظيره الأميركي جو بايدن خلال قمة عن بُعد هذا الأسبوع، إن تحدي مطالبة الصين بالجزيرة "يرقى إلى اللعب بالنار".

وانقسمت الصين وتايوان خلال حرب أهلية عام 1949، ولم تستبعد بكين استخدام القوة لإعادة الوحدة مع الجزيرة.

وتعترف سياسة "الصين الواحدة" التي تنتهجها الولايات المتحدة بكين كحكومة للصين، لكنها تسمح أيضاً بعلاقات غير رسمية وعلاقات دفاعية مع تايبيه.