.
.
.
.

بينهم وزير.. طائرة تقل نحو 100 لاجئ أفغاني تصل اليونان

نشر في: آخر تحديث:

حصل أكثر من 100 أفغاني- يعتقد أنهم تعرضوا لخطر من قبل حركة طالبان- على مأوى مؤقت في اليونان، اليوم الاثنين، بعد إجلائهم على متن رحلة جوية خاصة إلى مدينة سالونيك شمال اليونان.

إلى ذلك، قال مسؤولون يونانيون إن وزير الحدود الأفغاني السابق محب الله صميم كان من بين 119 شخصا كانوا على متن الطائرة.

وكان من بين الركاب أيضا محامٍ كان قد أقام دعاوى ضد أشخاص يشتبه أنهم من مقاتلي طالبان، ونشطاء في مجال حقوق المرأة، وقاضية.

فيما ستبقى مجموعة الأفغان في اليونان لحين تمكنهم من السفر إلى دول أخرى، بما فيها الولايات المتحدة وكندا.

كانت اليونان قد عززت الإجراءات الأمنية على حدودها الشرقية، لتجنب تكرار موجة هجرة لم يتسن السيطرة عليها عام 2015، عندما دخل حوالي مليون شخص إلى دول أوروبية أكثر ازدهارا بشكل غير شرعي من تركيا.

وعلى الرغم من المخاوف، لم تشهد اليونان تدفقا ضخما للاجئين الأفغان هذا الخريف ممن يحاولون الدخول بشكل غير قانوني.

كما استقبلت اليونان رحلات جوية اقلت مجموعة من القاضيات الأفغانيات وعضوات البرلمان السابقات مع أسرهن، بما يعادل نحو 700 شخص إجمالا.