روسيا و أوكرانيا

انتهاء مهلة روسيا للتفاوض في بيلاروسيا.. وكييف على موقفها

ممثلو روسيا سينتظرون رد أوكرانيا في غوميل البيلاروسية على الاجتماع حتى الساعة 15:00

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

على وقع المعارك المستمرة بين روسيا وأوكرانيا، أمهلت موسكو، الأحد، الوفد الأوكراني ساعتين للوصول إلى بيلاروسيا من أجل التفاوض بشأن الأزمة بين الطرفين، إلا أن المهلة انتهت دون تغير يذكر في موقف كييف، التي رفضت في وقت سابق اليوم أن تجرى المحادثات على الأراضي البيلاروسية.

وكان رئيس الوفد الروسي فلاديمير ميدينسكي، أوضح أن ممثلي بلاده سينتظرون الرد الأوكراني في مدينة غوميل ببيلاروسيا.

مادة اعلانية

وقال: "سننتظر رد الجانب الأوكراني لتأكيد قرارهم الخاص بالمفاوضات في غوميل حتى الساعة 15:00، وبمجرد استلامنا التأكيد، سننتقل على الفور إلى هناك ونلتقي بزملائنا".

كما أضاف: "في حال رفض الأوكرانيون التفاوض سيتحملون المسؤولية بشكل كامل عن إراقة الدماء".

استعداد روسي للتفاوض

جاء ذلك، بعدما أعلن الكرملين، أن موسكو مستعدة للتفاوض لكن في بيلاروسيا. وأوضح دميتري بيسكوف، المتحدث باسم الكرملين، بحسب ما نقلت وكالة إنترفاكس، أن وفداً روسياً جاهز للتفاوض مع الجانب الأوكراني في مدينة غوميل البيلاروسية.

كما أضاف أن الوفد الذي وصل إلى بيلاروسيا، يشمل وزارتي الخارجية والدفاع والإدارة الرئاسية. وأشار إلى أن بلاده تنتظر الآن الأوكرانيين.

بدوره، دعا ألكسندر لوكاشينكو، رئيس بيلاروسيا، كييف إلى الجلوس وإجراء محادثات مع موسكو حتى لا تفقد أوكرانيا كيانها كدولة.

كييف ترفض

في المقابل، رفض الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، التفاوض في بيلاروسيا، قائلا "نرغب بالحوار في أي مكان لم يظهر العداء لأوكرانيا"، وفق تعبيره.

كما أضاف بحسب ما نقلت "رويترز"، أن مفاوضات مينسك كان من الممكن عقدها إذا لم نهاجم من بيلاروسيا.

وكانت موسكو حشدت العديد من قواتها العسكرية في بيلاروسيا، بحسب ما أكدت كييف، أكثر من مرة، إلا أن موسكو نفت سابقا تنفيذ ضربات أو دخول أرتالها من الأراضي البيلاروسية.

يذكر أن العملية العسكرية الروسية التي انطلقت فجر 24 فبراير الحالي على الأراضي الأوكرانية، كانت توقفت الجمعة لفترة، بحسب ما أعلنت وزارة الدفاع الروسية آنذاك، إلا أنها "عادت واستؤنفت على جميع الاتجاهات بعد أن رفضت أوكرانيا التفاوض".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة