.
.
.
.
روسيا و أوكرانيا

مستشار الرئيس الأوكراني: انسحاب وفدنا من جولة المحادثات مع روسيا

أوكرانيا: "المطالب الروسية لم تتغير عما أعلنه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قبل بدء الحرب".

نشر في: آخر تحديث:

قال مستشار الرئيس الأوكراني، مساء الأربعاء، إن وفد بلاده انسحب من جولة المحادثات مع روسيا التي كان مزمعا إجراؤها الخميس.

وفي وقت سابق الأربعاء، أعلن الكرملين، أن الوفد الروسي مستعد لاستئناف محادثات السلام مع أوكرانيا. وقال الناطق باسم الكرملين، دميتري بيسكوف: "وفدنا سيكون جاهزا لمتابعة المحادثات"، مشيرا إلى أن الوفد يتوقع استئناف المحادثات مساء الأربعاء.

وذكر بيسكوف أن وفد بلاده سيكون "جاهزا للمفاوضات مساء الأربعاء"، دون أن يكشف عن موقع المفاوضات أو أي تفاصيل أخرى.

وفي وقت لاحق، نقلت وكالة تاس عن الرئاسة الأوكرانية قولها: "سنجري جولة ثانية من المحادثات مع روسيا اليوم".

وصرح وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا بقوله: "نحن جاهزون للمحادثات، لكننا غير مستعدين لقبول الإملاءات الروسية".

وأوضح أن "المطالب الروسية لم تتغير عما أعلنه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قبل بدء الحرب".

وجاء ذلك بعد تضارب في الأنباء حول استئناف الجولة الثانية من المفاوضات. ونقلت وكالة "تاس" عن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف اتهامه لأوكرانيا بالمماطلة في المفاوضات بسبب واشنطن.

ونفى مصدر روسي، في وقت سابق اليوم، صحة أنباء حول إلغاء المفاوضات مع أوكرانيا، مؤكدا أن موعد الجولة الثانية للمفاوضات لم يحدد بعد، نقلا عن وكالة "تاس".

وبالمقابل، قال مستشار الرئيس الأوكراني إن تحديد موعد المفاوضات مع روسيا يحتاج إلى مباحثات وأجندة واضحة، وهناك حاجة "للاتفاق على جدول أعمال المفاوضات قبل استئنافها"، فيما أعلنت خارجية بيلاروسيا "اكتمال الاستعدادات النهائية لعقد المفاوضات بين روسيا وأوكرانيا".

وفي وقت سابق، رجّح مراقبون أن جولة المفاوضات الثانية، التي كانت مقررة اليوم الأربعاء بين الطرفين الروسي والأوكراني، قد تتعثر بعد بروز مواقف من القيادة الأوكرانية قللت من احتمال تحقيق نتائج.

وفي هذا الإطار، رجّح المتحدث باسم الرئاسة التركية عدم اجتماع الوفدين الأوكراني والروسي في المحادثات المقررة، اليوم، وتوقع تأجيلها يومين، مضيفاً أن مطالب موسكو لإنهاء العملية العسكرية في أوكرانيا غير واقعية، وقال إن أنقرة على اتصال بفرق التفاوض.

وتدخل العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، اليوم الأربعاء، يومها السابع، فيما تتصاعد الأمور على الأرض رغم ضغوطات الغرب على موسكو، من خلال عقوبات اقتصادية موجعة، آخرها جاء من واشنطن، حيث تغلق أميركا مجالها الجوي بالكامل أمام الطيران الروسي، اليوم.

وفي هذا الخصوص، قال الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، إن المفاوضات لم تثمر عن النتائج المرجوة بالنسبة إلى كييف.

من جهته، وزير الخارجية الأوكراني أوضح أن بلاده مستعدة لجولة مفاوضات جديدة مع روسيا، مشددا في نفس الوقت على أن التفاوض مع موسكو لن يحصل في ظل الإنذارات.

كما أضاف وزير الخارجية الأوكراني أن كييف تطلب من حلف الناتو أن يدعمها في مواجهتها مع روسيا، لكنها لا تدعو الحلف إلى القتال على أراضيها بدلا عنها.

في الأثناء، أعلن المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف أنه من السابق لأوانه الحديث عن لقاء بين الرئيس الروسي ونظيره الأوكراني.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة