أوكرانيا تتهم روسيا: استعملت قنابل فوسفورية في دونباس

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

اتهم مسؤول أمني أوكراني في منطقة لوغانسك شرق البلاد، الجيش الروسي، ليل السبت/الأحد، بقصف بلدته بقنابل فوسفورية. فقد اتهم أوليكسي بيلوشيتسكي، قائد شرطة بوباسنا الواقعة على بعد حوالي مئة كيلومتر غرب لوغانسك، الروس باستخدام قنابل فوسفورية في منطقته.

وقال في تدوينة عبر فيسبوك، بحسب ما نقلت فرانس برس، "هذا ما أطلق عليه النازيون اسم (البصل الحارق)، وهذا ما يطلقه (الروس) على مدننا. معاناة لا توصف وحرائق".

إلا أن روسيا كانت نفت مرارا في السابق احتمال استعمال مثل تلك الأسلحة.

استهداف قطار نازحين

يشار إلى أن ضربات وقصفا في دونباس أيضا، أصابت ليل السبت الأحد، قطارا في كراماتورسك ينقل نازحين باتجاه لفيف، وفق قائد المنطقة العسكرية لمنطقة دونيتسك بافلو كيريلينكو، الذي أكد أن القصف خلف قتيلا وجريحا.

كما طالت المعارك كنيستين أرثوذكسيتين في سفياتوغورسك وسيفيرودونيتسك بدونباس يحتمي فيهما مدنيون، وفق السلطات الإقليمية التي لم تكشف حصيلة الأضرار.

يذكر أن هذه المناطق تقع في أجزاء من منطقتي لوغانسك ودونيتسك، ولم تكن جزءا من "الجمهوريتين" الانفصاليتين المواليتين لروسيا حتى بدء الغزو الروسي لأوكرانيا في 24 شباط/فبراير.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.