روسيا و أوكرانيا

لوغانسك: قوات روسية دخلت كريمينا.. والمدينة تشهد قتال شوارع

حاكم لوغانسك: مقتل 4 أشخاص بالرصاص أثناء محاولة الإجلاء من مدينة كريمينا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعلن حاكم لوغانسك الأوكرانية اليوم الاثنين مقتل 4 أشخاص بالرصاص أثناء محاولة الإجلاء من مدينة كريمينا، حيث تدور معارك بين القوات الروسية والأوكرانية.

وكانت القوات الروسية بدأت عمليتها العسكرية في منطقة لوغانسك في شرق أوكرانيا. ونقلت وكالة الأنباء الأوكرانية عن بيان عسكري للخدمة الصحافية للإدارة العسكرية الإقليمية في لوغانسك بأن القتال يدور في الشوارع في مدينة كريمينا.

دخان يتصاعد من محطة توليد الكهرباء والتدفئة بعد قصفها في لوغانسك (أرشيفية - أ ب)
دخان يتصاعد من محطة توليد الكهرباء والتدفئة بعد قصفها في لوغانسك (أرشيفية - أ ب)

وقال البيان "يمكننا القول إن الهجوم قد بدأ بالفعل"، مشيرا إلى أن عمليات الإخلاء كانت "مستحيلة". ولكنه قال إنه سيتم إجلاء سكان روبيزني وليسيتشانسك وسيفيرودونيتسك وهيرسك وبوباسنا.

وكانت روسيا قالت إن قواتها سيطرت على المنطقة الحضرية في ماريوبول، فيما قالت أوكرانيا أنها تمكّنت من صد القوات الروسية في باقي مناطق دونباس ودونيتسك ولوغانسك. وأعاد الجيش الروسي التركيز على منطقة دونباس في شرق أوكرانيا، مع مواصلة الضربات بعيدة المدى على مناطق أخرى، بما فيها العاصمة كييف ومدينة خاركيف.

يشار إلى أنه منذ انسحاب القوات الروسية من محيط العاصمة كييف، مطلع الشهر الحالي (أبريل)، اتجهت الجهود الروسية نحو الشرق والجنوب، لاسيما دونباس وماريوبول التي شكلت منذ انطلاق العملية العسكرية الروسية على الأراضي الأوكرانية في 24 فبراير الماضي، هدفا استراتيجيا للروس، كون السيطرة عليها ستمكنهم من ربط الشرق بشبه جزيرة القرم جنوبا، والتي ضمتها روسيا إلى أراضيها عام 2014.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة