.
.
.
.
روسيا و أوكرانيا

الكرملين يحذر: إغراق كييف بالأسلحة يهدد أوروبا برمتها

نشر في: آخر تحديث:

غداة دعوة جديدة وجهتها وزيرة الخارجية البريطانية ليز تراس لتسليم المزيد من الأسلحة الثقيلة والطائرات إلى كييف، اعتبرت الرئاسة الروسية أن شحنات الأسلحة التي تتدفق على أوكرانيا "تهدد الأمن" الأوروبي.

وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف للصحافيين اليوم الخميس: "هذا الميل لإغراق كييف بالأسلحة وخصوصا الأسلحة الثقيلة يعد تصرفا يهدد أمن القارة ويزعزع الاستقرار".

زيادة شحنات الأسلحة الثقيلة

وكانت تراس دعت، أمس الأربعاء، إلى زيادة شحنات الأسلحة الثقيلة إلى أوكرانيا وتسليمها طائرات، مؤكدة أن الوقت يتطلب "شجاعة" في مواجهة روسيا التي تنفذ عملية عسكرية في أراضي جارتها منذ أكثر من شهرين. وقالت "يجب أن نكون مستعدين لحرب طويلة، وأن نضاعف دعمنا لكييف من "الأسلحة الثقيلة والدبابات والطائرات واستخدام كل ما هو موجود لدينا وتكثيف الإنتاج".

من كييف - (أرشيفية- رويترز)
من كييف - (أرشيفية- رويترز)

فيما أقر البرلمان الألماني اليوم الخميس، اقتراحا بإمداد السلطات الأوكرانية بأسلحة ثقيلة.

يذكر أنه منذ انطلاق العملية العسكرية الروسية على أراضي الجارة الغربية في 24 فبراير، اصطفت الدول الغربية إلى جانب السلطات الأوكرانية، داعمة إياها بالمساعدات الإنسانية والسلاح والعتاد.

فقد تلقت كييف أطناناً من الأسلحة، من مضادات للطائرات والدبابات والسفن، فضلا عن صواريخ متطورة جدا، ودبابات أيضاً، وطائرات مسيرة.

في حين هددت روسيا مراراً بأن تلك الشحنات ستكون هدفاً شرعياً لقواتها وطائراتها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة