عقاب محرج.. شاهد كيف رُشق سفير روسيا في بولندا بطلاء أحمر

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

اعتدى مجهولون على السفير الروسي لدى بولندا، اليوم الاثنين، وأظهر مقطع مصور انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي لحظة الاعتداء أثناء وضع السفير الزهور على ضريح الجنود السوفيت في العاصمة وارسو.

فقد أظهر المقطع السفير الروسي، سيرغي أندرييف، يقف إلى جانب ضريح الجنود حيث رمى مجهولون خلال لحظات طلاء أحمر عليه، بحسب ما نقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية.

ورغم الاعتداء استمر السفير الروسي بوقفته أمام الضريح، حيث لم تؤمن الشرطة البولندية الحماية اللازمة للوفد الدبلوماسي الروسي في المنطقة، وفق موسكو.

إلى ذلك، وعقب الاعتداء فتحت الشرطة البولندية ممراً آمناً له للخروج من المنطقة.

الخارجية الروسية تدين

بدورها، اتهمت روسيا السلطات البولندية بالتواطؤ مع المحتجين في الاعتداء على سفيرها.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، إن "الاعتداء على السفير الروسي في وارسو يكشف مرة أخرى الوجه الدموي للنازيين الجدد".

وكتبت عبر قناتها على "تلغرام" "في وارسو، أثناء وضع إكليل من الزهور على ضريح الجنود السوفيت، تعرض السفير الروسي والدبلوماسيون الروس المرافقون له للهجوم".

وختمت: "إن هدم الآثار لأبطال الحرب العالمية الثانية، وتدنيس القبور، والآن تعطل حفل وضع الزهور في اليوم المقدس لكل شخص محترم يثبت ما هو واضح بالفعل، حيث تم تحديد مسار تناسخ الفاشية في الغرب".

الاعتداء على السفير الروسي في وارسو يكشف مرة أخرى الوجه الدموي للنازيين الجدد

ماريا زاخاروفا

يذكر أن بولندا طردت في مارس الماضي، 45 دبلوماسياً روسياً، واعتبرتهم شخصيات غير مرغوب فيها وطالبتهم بمغادرة أراضيها، الأمر الذي أدى الى اتخاذ موسكو إجراء مماثلاً على مبدأ المعاملة بالمثل.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة