.
.
.
.
أفغانستان

داعش يعلن مسؤوليته عن هجوم في مزار الشريف بأفغانستان

مقتل 9 أشخاص وإصابة 15 آخرين في انفجار 3 قنابل زرعت في 3 حافلات صغيرة في مدينة مزار شريف بشمال أفغانستان.. وانفجار آخر يستهدف مسجداً في كابل ويوقع ضحايا

نشر في: آخر تحديث:

أكد تنظيم داعش في بيان على تطبيق تليغرام الأربعاء مسؤوليته عن هجوم في مدينة مزار الشريف بشمال أفغانستان.

وتعرضت سيارات ركاب في مزار الشريف لانفجارات أسفرت عن سقوط 9 قتلى على الأقل مساء الأربعاء، بينما أكدت السلطات وقوع هجوم آخر في العاصمة كابل، نقلا عن رويترز.

وفي التفاصيل، قُتل 9 أشخاص على الأقل عندما استهدفت قنابل ثلاث حافلات صغيرة في مدينة مزار شريف بشمال أفغانستان، اليوم الأربعاء.

وقال الناطق باسم شرطة ولاية بلخ آصف وزيري لوكالة "فرانس برس": "زرعت القنابل على متن ثلاث حافلات صغيرة في مناطق مختلفة من المدينة"، مضيفاً أن 15 شخصاً آخرين أصيبوا بجروح.

انفجار سابق في مزار الشريف قرب مسجد في ابريل الماضي
انفجار سابق في مزار الشريف قرب مسجد في ابريل الماضي

وأكد محمد آصف وزيري، المتحدث باسم قائد إقليم بلخ لوكالة "رويترز"، حصيلة الضحايا.

في سياق متصل، وقع انفجار آخر في مسجد في كابل، مساء الأربعاء، ما أسفر عن مقتل شخصين وإصابة 10 بجروح، بحسب وزارة الداخلية.

انفجار سابق في كابل قرب مدرسة في ابريل الماضي
انفجار سابق في كابل قرب مدرسة في ابريل الماضي

وذكرت الوزارة أن القنبلة كانت مزروعة داخل مروحة في المسجد.

من جهته، قال مستشفى الطوارئ في كابل على تويتر إنه استقبل خمس جثث وأكثر من عشرة مصابين جراء الانفجار.

ومن جانبه، قال مسؤول بطالبان تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته إن متفجرات وضعت داخل منبر المسجد، وإن عدد القتلى 11 على الأقل.

وتراجع عدد الهجمات في أنحاء البلاد منذ سيطرت طالبان على السلطة في أغسطس الماضي لكن مدناً عدة شهدت تفجيرات خلال رمضان.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة