مجلس السيادة السوداني: ندعم الآلية الثلاثية لتسهيل الحوار

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

جدد مجلس السيادة السوداني تأكيده على دعم الآلية الثلاثية لتسهيل الحوار بين جميع الأطراف المشاركة في العملية السياسية بالبلاد.

وأكد عضو مجلس السيادة الفريق ابراهيم جابر دعم المجلس للآلية الثلاثية لتيسير الحوار برئاسة وطنية سودانية مختارة بتوافق جميع الأطراف المشاركة في العملية السياسية.

كذلك، أوضح في تصريحات عقب اجتماع عقد اليوم الثلاثاء، مع قادة تحالف الجبهة الثورية على أن يكون الحوار سوداني - سوداني وأن يكون من مرحلة واحدة .

حوار سوداني - سوداني

فيما شدد المتحدث باسم تحالف الجبهة الثورية أسامة سعيد التوافق على أن يكون الحوار شاملاً من حيث الأطراف والموضوعات مع الالتزام باتفاق السلام.

وكانت الآلية الثلاثية للحوار التي تتكون من الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي والهيئة الحكومية للتنمية بشرق إفريقيا (إيغاد)، أعلنت في 12 يونيو الجاري، تأجيل جولة الحوار الوطني الثانية التي كان مقررا لها الانعقاد يوم الأحد، إلى موعد يحدد لاحقا.

يذكر أن حوارا مباشرا انطلق الأربعاء الماضي (8 يونيو 2022) بين الأطراف السودانية في الخرطوم، برعاية الآلية الثلاثية لحل الأزمة في البلاد، وسط رفض قوى إعلان الحرية والتغيير وتجمع المهنيين ولجان المقاومة والحزب الشيوعي.

لقاء مع المكون العسكري

غير أن قوى إعلان الحرية والتغيير التقت الخميس مع المكوّن العسكري بشكل غير رسمي برعاية سعودية أميركية، وهو اللقاء الأول منذ إجراءات قائد الجيش عبد الفتاح البرهان في 25 أكتوبر الماضي.

عبد الفتاح البرهان (فرانس برس)
عبد الفتاح البرهان (فرانس برس)

ويعيش السودان منذ العام الماضي أزمة سياسية خانقة بين المكونين العسكري والمدني، تفاقمت بعد فرض إجراءات استثنائية في البلاد منها حل الحكومة وتطبيق حالة الطوارئ. ما دفع الأمم المتحدة إلى السعي لتقريب وجهات النظر، عبر إطلاق جولة أولى من الحوار السياسي التي جرت بشكل غير مباشر على دفعات سابقا، وعبر حوار مباشر انطلق في الثامن من الشهر الحالي (يونيو 2022) بين الأفرقاء السياسيين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة