أرمينيا و أذربيجان

3 قتلى في كاراباخ.. وأذربيجان تعلن السيطرة على مواقع جديدة

أرمينيا تدعو المجتمع الدولي إلى وقف تصرفات أذربيجان "العدوانية" في ناغورنو كاراباخ

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

قُتل اليوم الأربعاء جندي أذربيجاني ومقاتلان أرمينيان في أعمال عنف قرب ناغورنو كاراباخ، الجيب الانفصالي المدعوم من أرمينيا والمتنازع عليه منذ الحرب في عام 2020.

وأعلنت أذربيجان اليوم أنها سيطرت على مرتفعات استراتيجية عدة في إقليم ناغورنو كاراباخ.

وقال الجيش الأذربيجاني إنه شن عملية أطلق عليها اسم "انتقام" رداً على ما قال إنها "تحركات إرهابية غير مشروعة للمجموعات الأرمنية المسلحة في أراضي أذربيجان".

مقاتل انفصالي من الأرمن في ناغورنو كاراباخ (أرشيفية)
مقاتل انفصالي من الأرمن في ناغورنو كاراباخ (أرشيفية)

وقد تؤثر هذه الحوادث على محادثات السلام التي تجري منذ عدة أشهر بين أذربيجان وأرمينيا الجمهوريتين السوفيتيتين السابقتين في القوقاز بوساطة من الاتحاد الأوروبي.

وقالت السلطات في الجيب الأربعاء إن عنصرين من القوات الانفصالية الأرمينية قتلا وجرح 14 في غارة جوية من مسيرة أذربيجانية، مستنكرةً "الانتهاك الصارخ لوقف إطلاق النار".

في الجانب الآخر، أعلنت وزارة الدفاع الأذربيجانية مقتل مجند إثر "إطلاق نار كثيف" استهدف موقعاً للجيش الأذربيجاني في منطقة لاتشين العازلة بين الحدود الأرمنية وناغورنو كاراباخ.

وفي إشارة على التوتر الشديد، وقّع زعيم الانفصاليين في ناغورنو كاراباخ أرايك هاروتيونيان الأربعاء مرسوماً يعلن تعبئة عسكرية جزئية في هذه المنطقة، بحسب موقع الرئاسة.

من جهتها، دعت أرمينيا المجتمع الدولي إلى وقف تصرفات أذربيجان "العدوانية" في جيب ناغورنو كاراباخ.

وقالت وزارة الخارجية الأرمنية في بيان: "تدعو يريفان الأسرة الدولية لاتخاذ تدابير لوقف التصرف والأعمال العدوانية لأذربيجان وتفعيل الآليات لتحقيق ذلك".

قرية شوشا التي استعادتها أذربيجان من الانفصاليين الأرمن في خريف 2020
قرية شوشا التي استعادتها أذربيجان من الانفصاليين الأرمن في خريف 2020

روسيا تتخذ خطوات لتحقيق الاستقرار

بدورها اتهمت روسيا أذربيجان اليوم بانتهاك وقف إطلاق النار في جيب ناغورنو كاراباخ مضيفةً أن جنودها لحفظ السلام المنتشرين في المنطقة يحاولون "تحقيق استقرار" الوضع.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية في بيان: "في منطقة ساريبابا انتهكت القوات المسلحة الأذربيجانية وقف إطلاق النار"، مضيفةً أن "قيادة قوة حفظ السلام الروسية تتخذ مع ممثلين عن أذربيجان وأرمينيا خطوات لتحقيق الاستقرار".

وبعد حرب أولى في التسعينيات، تواجهت أرمينيا وأذربيجان في خريف العام 2020 للسيطرة على منطقة ناغورنو الجبلية التي انشقت عن أذربيجان بدعم من يريفان.

وأسفرت الحرب الأخيرة عن مقتل حوالي 6500 شخص وانتهت بهدنة تم التوصل إليها بوساطة روسية.

في إطار اتفاق الهدنة، تخلّت أرمينيا عن مساحات شاسعة من الأراضي التي كانت تسيطر عليها، ونشرت روسيا قوة لحفظ السلام قوامها نحو 2000 عسكري مكلفين مراقبة التقيّد بالهدنة الهشة

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.