روسيا و أوكرانيا

الكرملين: لا أساس لعقد لقاء بين بوتين وزيلينسكي

تعقيبا على دعوة أردوغان للمحادثات

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

قال الكرملين اليوم الاثنين إنه لا يوجد أي منطلق لعقد اجتماع بين الرئيسين الروسي والأوكراني في الوقت الحالي.

ورداً على سؤال حول المقترحات التركية للتوسط في محادثات السلام، قال المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف للصحفيين في مؤتمر عبر الهاتف إن فلاديمير بوتين وفولوديمير زيلينسكي لا يمكن أن يجتمعا إلا بعد أن يكون المفاوضون من الجانبين قد "قاموا بما يلزم".

وتوقفت المفاوضات بين موسكو وكييف منذ شهور، إذ يلقي كل جانب باللوم على الآخر في عدم إحراز تقدم.

وقال أحد أقرب حلفاء الرئيس فلاديمير بوتين اليوم الاثنين إن روسيا ستحقق أهدافها في الصراع في أوكرانيا بشروطها الخاصة، محذراً من أن الغرب لديه خطة طويلة الأجل لتدمير روسيا.

وقال الرئيس الروسي السابق دميتري ميدفيديف، الذي حالياً يشغل منصب نائب رئيس مجلس الأمن الروسي، لوكالة "تاس" الروسية في مقابلة: "روسيا تقوم بعملية عسكرية خاصة في أوكرانيا وتُحَقِّق السلام وفقاً لشروطنا".

ووصف ميدفيديف حرب عام 2008 في جورجيا، وتوسيع حلف شما الأطلسي "الناتو" غرباً، وحرب أوكرانيا بأنها جزء من محاولة من قبل الولايات المتحدة وحلفائها لتدمير روسيا. ونقلت عنه "تاس" قوله: "الهدف واحد: تدمير روسيا".

من جهته، قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الأحد إنه إذا مضت موسكو في إجراء استفتاءات في المناطق المحتلة من بلاده بشأن انضمامها إلى روسيا، فلن تكون هناك أي محادثات مع أوكرانيا أو حلفائها الدوليين.

وتسيطر القوات الروسية وحلفاؤها الانفصاليون الآن على مساحات شاسعة من الأراضي في منطقة دونباس بشرق أوكرانيا وكذلك في جنوب البلاد بعد شن روسيا عمليتها العسكرية على أراضي جارتها. وتحدث مسؤولون في المنطقتين عن إمكانية إجراء استفتاءات.

وتتواصل العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، اليوم الاثنين، في يوم جديد من التصعيد خلال الشهر السادس من الحرب التي انطلقت في 24 من فبراير الماضي.

وفي آخر التطورات، أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن الجيش الروسي دمر ترسانة أسلحة تحوي 45 ألف طن من الذخيرة قدمها حلف "الناتو" لأوكرانيا في نيكولاييف.

وأشارت إلى أنه "تم إصابة 3 مواقع قيادة، بما في ذلك كتيبة من اللواء الآلي الأوكراني 66 في منطقة أوشيريتينو، وكتيبة من لواء الدفاع الإقليمي 109 في منطقة بيريستكا في دونيتسك، فضلا عن القوى العاملة والمعدات العسكرية للجيش الأوكراني في 173 مقاطعة".

يأتي ذلك فيما قال الانفصاليون في أوكرانيا إن كييف قصفت جسر أنتونيفسكي في خيرسون مجددا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.