السودان

تعليق اجتماع لإنقاذ المرحلة الانتقالية في السودان

البلاد تعيش على وقع أزمة سياسية حادة، وخلافات بين المكونين المدني والعسكري

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أفاد مراسل "العربية" و"الحدث" بتعليق الاجتماع الرسمي الذي كان مقررا بين قادة الجيش السوداني وقياداتِ قوى الحرية والتغيير وقادةِ الحركات المسلحة، بهدف إعادة إحياء العملية الانتقالية.

مصادر للعربية والحدث أفادت بتعليق الاجتماع الذي لم يتمكن من استكمال مناقشة الأجندة المطروحة، بسبب حضور أطراف من قوى الحرية والتغيير "التوافق الوطني" للاجتماع، وهو ما دفع قيادات المجلس المركزي للمطالبة بتعليق اللقاء.

وبحسب المتابعات فإنه لم يتم تحديد موعد جديد لعقد الاجتماع المقبل.

من جانب آخر أعلنت قيادات بلجنة الاتصال بقوى الحرية والتغيير المجلس المركزي أن لقاءهم مع المكون العسكري تحت مظلة الآلية الرباعية يأتي بهدف توضيح موقفهم المعلن والثابت من قرارات الخامس والعشرين من أكتوبر الماضي والتأكيد على استعادة الحكم المدني.

وتعيش البلاد منذ أشهر على وقع أزمة سياسية حادة، وخلافات بين المكونين المدني والعسكري، على خلفية استلام الحكم، وتشكيل الحكومة.

فيما لم تفلح حتى الساعات المساعي التي أطلقتها الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي و"إيقاد"، بالتوصل إلى تسوية بين الجانبين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.