روسيا و أوكرانيا

غوتيريش: ضم روسيا لمناطق أوكرانية تصعيد خطير

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الخميس، أمام الصحافيين أن قيام روسيا بضم مناطق أوكرانية "لا مكان له في العالم المعاصر"، مشدداً على أنه "تصعيد خطير".

وأضاف غوتيريش أن "أي قرار بتنفيذ عملية ضم المناطق الأوكرانية في دونيتسك ولوغانسك وخيرسون وزابوريجيا لن يكون له أي قيمة قانونية ويستحق الإدانة".

كما قال إن الاستيلاء على الأراضي بالقوة غير شرعي، مشدداً على أن الأمم المتحدة ملتزمة بسيادة ووحدة الأراضي الأوكرانية.

وتابع "علينا العمل معا لوقف الحرب الروسية الأوكرانية".

"لا معنى لها"

في السياق ذاته، قال المستشار السياسي للرئيس الأوكراني ميخائيل بودولياك بتغريدة على تويتر اليوم، إن المراسم التي تخطط فيها روسيا لضم الأراضي الأوكرانية يوم الجمعة "لا معنى لها من الناحية القانونية"، وندد بما وصفه بأنه عرض غريب للكرملين.

من دونباس (فرانس برس)
من دونباس (فرانس برس)

وأعلن الكرملين أن روسيا ستضم رسميا أربع مناطق أوكرانية تسيطر عليها قواتها خلال حفل كبير سيقام في موسكو، الجمعة.

فيما أفاد دميتري بيسكوف، الناطق باسم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أن عملية الضم ستصبح رسمية خلال مراسم تقام في الكرملين. وأضاف أن الرئيس الروسي سيلقي خطابا "مهما" أثناء المناسبة.

تأييد بالإجماع

واجتمع زعماء المناطق الأربع المعيّنون من الكرملين في العاصمة الروسية، الخميس، بعد يوم على مناشدة السلطات الموالية لموسكو بوتين مباشرة ضم الأراضي إلى روسيا.

وجاءت طلباتهم إلى الكرملين، والتي صدرت بالتزامن تقريبا، بعدما أعلنت المناطق الأربع أن سكانها أيّدوا بالإجماع الخطوة، في إطار استفتاءات نُظّمت على عجل واعتبرتها كييف والغرب غير قانونية ومزوّرة وباطلة.

يشار إلى أن المناطق الأربع، خيرسون وزابوريجيا جنوبا، ودونيتسك ولوغانسك شرقا، تشكل ممرا بريا مهما بين روسيا وشبه جزيرة القرم التي ضمتها موسكو عام 2014.

وتمثّل المناطق الخمس معا حوالي 20 في المئة من الأراضي الأوكرانية، فيما تستعيد القوات الحكومية مواقع عديدة منذ أسابيع.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.