جيش بوركينا فاسو يطيح بالرئيس ويحل الحكومة ويغلق الحدود

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

أكد عسكريون في بوركينا فاسو، إقالة رئيس المجلس العسكري الحاكم اللفتنانت كولونيل بول هنري سانداوغو داميبا.

وأعلنوا في بيان متلفز مساء الجمعة، إغلاق الحدود البرية والجوية اعتبارا من منتصف الليل، وكذلك تعليق العمل بالدستور وحل الحكومة.

واللفتنانت كولونيل بول هنري سانداوغو داميبا هو الضابط الذي تولى السلطة إثر انقلاب في نهاية كانون الثاني/يناير.

15 عسكريا

أتى هذا بعدما شهد الجمعة، إطلاق رصاص في حي مقر الرئاسة في العاصمة واغادوغو، ليتحدث بعدها حوالي 15 عسكريا بعضهم يضع قناع وجه في حوالي الساعة السادسة مساء (غرينتش ومحلي) عبر التلفزيون الوطني.

وقال العسكريون في بيان تلاه واحد منهم "تمت إقالة اللفتنانت كولونيل داميبا من منصبه كرئيس للحركة الوطنية للإنقاذ والإصلاح" وهي الهيئة الحاكمة للمجلس العسكري.