روسيا و أوكرانيا

استخبارات بريطانيا: لا مؤشرات على نية روسيا استخدام النووي

"الروس يلتزمون بالعقيدة التي نفهمها عن استخداماتهم، بما في ذلك استخدام الأسلحة النووية"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

طالب رئيس مكتب الاتصالات الحكومية البريطانية، اليوم الثلاثاء، بتوخي الحذر عند الحديث عن الاستخدام المحتمل للأسلحة النووية.

وقال جيريمي فليمنغ، رئيس المكتب المعني بالاستخبارات الإلكترونية، في مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" BBC: "أعتقد أن أي حديث عن الأسلحة النووية هو أمر خطير للغاية، وعلينا أن نكون حذرين للغاية بشأن الطريقة التي نتحدث بها عن ذلك".

وأضاف أن وكالته "تأمل أن ترى مؤشرات إذا بدأت (روسيا) السير في هذا المسار"، مما يشير إلى أن مكتب الاتصالات الحكومية البريطانية لم يشهد أي مؤشرات من هذا القبيل حتى الآن.

وأشار إلى أنهم (الروس) يلتزمون بالعقيدة التي نفهمها عن استخداماتهم، بما في ذلك استخدام الأسلحة النووية.

وكان الرئيس الأميركي جو بايدن أكد في حفل لجمع تبرعات للحزب الديمقراطي في نيويورك، الأسبوع الماضي، أن التهديدات الروسية باستخدام النووي تعرض البشرية لخطر "نهاية العالم".

وقال بايدن متحدثا عن التهديد النووي إنه للمرة الأولى منذ أزمة الصواريخ الكوبية في العام 1962، "لدينا تهديد بسلاح نووي إذا استمرت الأمور في الواقع على المسار الذي تسير فيه".

الرئيس الأميركي قال إنه يعرف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين جيدا إلى حد ما "وإنه لا يمزح عندما يتحدث عن الاستخدام المحتمل لأسلحة نووية تكتيكية أو أسلحة بيولوجية أو كيميائية".

وأضاف الرئيس الأميركي "يوجَد للمرة الأولى منذ أزمة الصواريخ الكوبية تهديد مباشر باستخدام أسلحة نوويّة إذا استمرّت الأمور على المسار الذي تسير عليه الآن".

وفي مواجهة مقاومة أوكرانيّة شديدة تُغذّيها مساعدات عسكريّة غربيّة، لمّح بوتين إلى القنبلة الذرّية في خطاب متلفز في 21 أيلول/سبتمبر. وقال الرئيس الروسي إنّه مستعدّ لاستخدام "كلّ الوسائل" في ترسانته ضدّ الغرب الذي اتّهمه بأنّه يريد "تدمير" روسيا.

ويقول خبراء إنّ هجمات كهذه ستستخدم على الأرجح أسلحة نوويّة تكتيكيّة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.