روسيا و أوكرانيا

كييف: أعداد مرعبة من حالات التعذيب في خيرسون على أيدي الروس

مسؤول أوكراني: "لم أر حتى الآن تعذيباً بهذا الحجم"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

بلغت حالات التعذيب في مدينة خيرسون، الواقعة جنوب أوكرانيا، أعداداً "مرعبة" أثناء سيطرة القوات الروسية، حسب ما ذكر مسؤول أوكراني كبير في مجال حقوق الإنسان، الخميس.

وقال دميترو لوبينتس المكلف بالحقوق الإنسانية الأوكرانية للتلفزيون الوطني: "لم أر حتى الآن تعذيباً بهذا الحجم بعد أن زرت جميع غرف التعذيب في مناطق مختلفة من أوكرانيا"، مضيفاً أن "حجم الظاهرة مرعب".

جندي أوكراني في خيرسون (أرشيفية من رويترز)
جندي أوكراني في خيرسون (أرشيفية من رويترز)

وأوضح أن عشرات من الأشخاص تم "صعقهم بالكهرباء وضربهم بأنابيب معدنية وتكسرت عظامهم"، مشيراً إلى أن "الروس صوروا كل ذلك".

وتابع: "أنا متأكد من أننا سنكتشف في كل بلدة مهمة غرفة تعذيب، لأنه منهج أرسته روسيا".

وأعلنت السلطات الأوكرانية العثور على عدة غرف تعذيب في بلدات تابعة لمنطقة خيرسون استعيدت مؤخرا من الروس بعد شهور.

وروى أحد سكان مدينة خيرسون أنه احتجز لعدة أسابيع في هذه المدينة أثناء احتلالها. وقال إنه تم تقييده وضربه وصعقه بالكهرباء من قبل مسؤولين روس وآخرين موالين لروسيا أثناء توقيفه.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة