أبو الغيط: العلاقات العربية الصينية تقف على أرضية صلبة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
4 دقائق للقراءة

شدد أمين عام الجامعة العربية أحمد أبو الغيط، على ضرورة توثيق التعاون العربي الصيني، مؤكداً أنه قد يطلق إمكانيات هائلة وواعدة.

وقال في كلمته في القمة العربية الصينية التي تستضيفها الرياض، إن العلاقات العربية الصينية باتت تقف على أرضية صلبة، موضحاً أن هناك رغبة عربية في مد جسور التعاون مع الصين في كافة المجالات.

ضرورة العلاقات المشتركة

كما أشار إلى حرص الدول العربية على تعزيز الشراكة والعلاقات مع الصين، لافتاً إلى أن انعقاد أول قمة صينية عربية يعكس أهمية العلاقة المشتركة.

إلى ذلك، نوّه بوجوب إطلاق عملية سلمية لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية.

الرئيس الفلسطيني يطالب بريطانيا وأميركا بالاعتذار عن وعد بلفور

من جانبه، قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس، "نقدر جهود تعزيز الشراكة الاستراتيجية مع الصين".

كما أضاف "نؤكد دعم فلسطين لمبدأ الصين الواحدة، ونقف معها في مواجهة ما تتعرض له من حملات مغرضة".

وتابع "القمة العربية الصينية فرصة كبيرة لتعزيز مبادرة الحزام والطريق".

إلى ذلك، حذر عباس من بقاء الاحتلال الإسرائيلي دون محاسبة، مندداً بمساعي تل أبيب لتغيير هوية القدس العربية.

وقال أيضاً "لن نتخلى عن الالتزام بالقانون الدولي"، داعياً المجتمع الدولي إلى مقاطعة أي حكومة إسرائيلية لا تعترف بالسلام.

هذا وطالب الرئيس الفلسطيني بريطانيا وأميركا بالاعتذار لتسببهما بوعد بلفور.

كما قال الرئيس الفلسطيني إن النظام الدولي يسمح للسلطات الإسرائيلية "بمواصلة الأعمال الأحادية والاستيطان الاستعماري والتهجير وهدم المنازل وتغيير هوية القدس".

ودعا عباس إلى دعم المساعي الرامية للحصول على الاعتراف بدولة فلسطين وعلى العضوية الكاملة في الأمم المتحدة وتأمين الحماية الدولية للشعب الفلسطيني، وتنفيذ قرارات الشرعية الدولية الخاصة بالقضية الفلسطينية.

تونس: الأوضاع الصعبة تعزز الإرهاب

بدوره، قال الرئيس التونسي قيس سعيد في كلمته، إن الأوضاع الصعبة تعزز الإرهاب.

وتابع "يجب بناء الجسور بدل الجدران وسياسة المحاور"، مضيفاً "يجب تعبيد طريق جديدة مع الصين من أجل مستقبل أفضل".

كما حذر من صعوبة التحديات التي تواجه الشعوب حول العالم.

وتابع "لا تنقصنا الإرادة ولا الحكمة لبناء عالم جديد قوامه التنمية والأمن".

الرئاسي اليمني: توقيت القمة مثالي

من جانبه، قال رئيس مجلس الرئاسي اليمني إن هذه القمة محطة انطلاق لتعزيز العلاقات العربية الصينية.

وقال رشاد العليمي في كلمته، "هذه القمة فرصة لتحقيق التقدم والتنمية"، مثمناً موقف الصين الداعم للشرعية اليمنية.

كما تابع "توقيت القمة مثالي لمعالجة التحديات التي يواجهها العالم".

إلى ذلك، دعا العليمي إلى دفع الميليشيات الحوثية المدعومة من إيران لإنهاء انتهاكاتها، مبيناً أن طهران تواصل تسليح ميليشيات الحوثي.

كما حذر رئيس مجلس الرئاسي اليمني من مخاطر أي تسرب من خزان صافر بسبب تعنت الحوثيين، مطالباً بدعم تصنيف الحوثيين على قائمة الإرهاب.

السودان: الصين أكبر شريك تجاري لبلادنا

بدوره، قال رئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان عبدالفتاح البرهان، في كلمته "نتطلع إلى أن تقود هذه القمة إلى تعزيز العلاقات بين الدول العربية والصين".

وتابع "العلاقات السودانية الصينية تاريخية، وبكين هي أكبر شريك تجاري لبلادنا".

كما أضاف "نأمل أن ينتظم انعقاد القمة العربية الصينية بشكل دوري"، مشيرا إلى أن استراتيجية الحزام والطريق تمثل نموذجا عمليا للتعاون والتنمية في العالم.

وقال أيضاً "من شأن مشروع ربط السودان بداكار عبر القطار أن يحقق طفرة اقتصادية"، مبيناً أن السودان يضع كل إمكانياته لتعزيز الشراكة الاستراتيجية مع الصين.

المغرب: يجمعنا بالسعودية شراكة استراتيجية عميقة

إلى ذلك، ألقى رئيس الحكومة المغربية كلمة العاهل المغربي في القمة العربية الصينية، وقال إن العلاقات العريقة العربية الصينية تستشرف تعاونا مستقبليا واعدا.

وتابع "نثمن حرص الصين ودورها في دعم استقرار المنطقة العربية"، مشيرا إلى أن دعم الصين للقضية الفلسطينية مكسب مهم لحل عادل وشامل.

كما أضاف "ما زال أمامنا فرص لتطوير التبادل التجاري والتكامل مع الصين"، مؤكدا تأييد بلاده سياسة الصين الواحدة.

إلى ذلك أكد العاهل المغربي محمد السادس في كلمته على شراكة استراتيجية عميقة تجمع بلاده مع السعودية.

الجزائر: تعزيز العلاقات الاستراتيجية بين العالم العربي والصين

إلى ذلك، قال رئيس الوزراء الجزائري أيمن بن عبد الرحمن، اليوم الجمعة، إن تعزيز العلاقات الاستراتيجية بين العالم العربي والصين من شأنه أن يسهم في بروز "عالم متعدد الأقطاب" بعيد عن السياسات الأحادية.

وبين أن الدول العربية لم تتخلف في دعم مبدأ وسياسة الصين الواحدة.

إلى ذلك، أكد أن الصين قدمت دعما كبيرا للدول العربية في مواجهة فيروس كورونا.

زيارة لـ3 أيام

يشار إلى أن الرئيس الصيني، شي جينبينغ، وصل إلى السعودية، الأربعاء، في زيارة استمرت لـ3 أيام، عقد خلالها لقاءات ثنائية، وشارك في 3 قمم: هي قمة سعودية - صينية وقمة خليجية - صينية بمشاركة قادة دول مجلس التعاون الخليجي وقمة عربية - صينية بمشاركة قادة دول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية.

وناقشت القمم الثلاث، تعزيز العلاقات في كافة المجالات.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.