روسيا و أوكرانيا

جهود بريطانية مكثفة لحشد الدعم لأوكرانيا في مواجهة بوتين

موسكو: على وزير الخارجية البريطاني "توضيح دعمه لنظام كييف والنازيين الجدد في أوكرانيا"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

سيسعى وزيرُ الخارجية البريطاني، جيمس كليفرلي، إلى تعزيز الدعم لأوكرانيا في رحلة إلى الولايات المتّحدة وكندا تبدأ اليوم الثلاثاء.

وقال كليفرلي في بيان إنّ "الغرب متحدٌّ ضدّ حرب بوتين غير الشرعية"، وإنّ بلاده ستواصل استخدام علاقاتها الدفاعية والأمنية لضمانِ فوز الشعب الأوكراني.

من جهتها، أكدت متحدثة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، أن على وزير الخارجية البريطاني، "توضيح دعمه لنظام كييف والنازيين الجدد في أوكرانيا".

ماريا زاخاروفا
ماريا زاخاروفا

وكتبت زاخاروفا على "تليغرام": "جيمس، أنت لا تفهم. لقد فرضنا عليك عقوبات بسبب مسارك المعادي لروسيا. لكن لا يزال يتعين عليك توضيح دعمك لنظام كييف والنازية الجديدة".

وقالت في وقت سابق، إنه تم إدراج كليفرلي ورئيس أركان الجيش البريطاني باتريك ساندرز في قائمة العقوبات الروسية.

وذكرت أن قائمة العقوبات الجوابية الروسية، التي تم نشرها مؤخرا، تضم 36 شخصا.

وأضافت: "بسبب استمرار الحكومة البريطانية بانتهاج مسار مناهض لروسيا في يناير 2023، تقرر إضافة عدد من أعضاء مجلس الوزراء وممثلي هيئات حماية القانون والسلك الصحافي في بريطانيا إلى قائمة العقوبات الروسية".

وكان وزير الدفاع البريطاني بن والاس أعلن، الاثنين، أن بلاده ستطور أسطول الدبابات إلى مستوى أعلى بعد إرسالها إلى أوكرانيا.

وأضاف الوزير أمام البرلمان أن بريطانيا تدرس "ما إذا كنا بحاجة إلى أسطول دبابات أكبر".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.