روسيا و أوكرانيا

الدفاع الروسية: أوكرانيا تخطط لشن هجوم إشعاعي بدعم أوروبي ثم اتهامنا

بريطانيا: روسيا تستخدم تكتيكاً جديداً لاستنزاف دفاعات أوكرانيا عبر إطلاق مناطيد.. وعدد قتلى الجنود الروس وصل 60 ألفاً والإصابات ضمن قوات فاغنر تجاوزت 50%

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
5 دقائق للقراءة

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، تسليم حاويات مواد مشعة من أوروبا إلى أوكرانيا، بهدف تنفيذ استفزاز من أجل اتهام القوات المسلحة الروسية به.

ووفقا للوزارة، فإن نظام كييف، قبل بدء الدورة الاستثنائية الطارئة الحادية عشرة للجمعية العامة للأمم المتحدة، يواصل التحضير لاستفزاز واسع النطاق لاتهام روسيا بارتكاب "انتهاك جسيم" لالتزامات الاتفاقية، بشأن الأمان النووي أثناء عملية عسكرية خاصة.

وقالت الدفاع الروسية: "لتنفيذ هذا الاستفزاز، تم تسليم عدة حاويات تحتوي على مواد مشعة إلى أوكرانيا، من أراضي إحدى الدول الأوروبية، متجاوزة التفتيش الجمركي، والذي سيتم استخدامه لتلويث محلي للمنطقة الواقعة في نطاق أحد المنشآت الخطرة الإشعاعية التي يسيطر عليها نظام كييف".

وأوضحت الوزارة، أن الغرض من الاستفزاز هو اتهام القوات المسلحة الروسية بشن هجمات عشوائية على المنشآت الخطرة الإشعاعيى في أوكرانيا، مما أدى إلى تسرب مواد مشعة وتلوث المنطقة.

العام الأول

أيام قليلة وتتم العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا عامها الأول. وتحتدم المعارك بين الجانبين، اليوم الأحد، حيث يحاول الجيش الروسي بسط السيطرة الكاملة على مناطق أوكرانية، فيما تستمر كييف في تلقي الدعم العسكري واللوجستي من حلفائها.

وفي آخر التطورات، أفاد مراسل "العربية" و"الحدث" بأن القوات الأوكرانية استهدفت أحياء مدينة دونيتسك، صباح اليوم، بزخات الصواريخ البولندية والتشيكية من طراز "فامبير"، حيث استهدف القصف أحياء فارشيلفسكي وكيفسكي وكاليننسكي وسط العاصمة، وقصفت عشرات الصواريخ مناطق حيوية في المدينة، وسط سماع دوي الدفاعات الجوية الروسية ولا أنباء عن قتلى وجرحى حتى الآن.

وبالمقابل، أعلنت وزارة الدفاع الروسية عن مقتل أكثر من 300 عسكري أوكراني، وتدمير منظومة رادار أميركية الصنع بالإضافة إلى مخازن ذخيرة ونقطة تمركز للطائرات المسيّرة تابعة للجيش الأوكراني. كما أعلن الدفاع الجوي الروسي إسقاط 6 مسيرات أوكرانية خلال يوم واحد.

من جهتها، قالت وزارة الدفاع البريطانية، اليوم، إن روسيا تستخدم على الأرجح تكتيكا جديدا بإطلاق مناطيد تحمل عاكسات رادار فوق أوكرانيا للحصول على معلومات بشأن أنظمة الدفاع الجوي الأوكراني، وإجبار كييف على استنزاف مخزوناتها القيمة من الذخيرة وصواريخ أرض-جو. وأشار بيان للوزارة على "تويتر" إلى أن القوات الأوكرانية رصدت في 15 فبراير عدة مناطيد من هذا الطراز فوق كييف، وأن مسؤولين أوكرانيين أفادوا بإسقاط ما لا يقل عن ستة من هذه المناطيد.

صواريخ حرارية روسية

وكان الجيش الروسي قد دمّر معسكراً للقوات الأوكرانية في لوغانسك بصاروخين حراريين من نظام قاذف اللهب الثقيل توس-1أ "سولنتسيبك"، بحسب ما نقلت وسائل الإعلام الروسية. وكانت وزارة الدفاع الروسية أعلنت أن القوات الروسية سيطرت على بلدة غرينكوفكا في مقاطعة خاركوف، مؤكدة وقوع عشرات القتلى بصفوف القوات الأوكرانية على محوري كوبيانسك وكراسني ليمان.

وأفاد مراسل "العربية" و"الحدث" بأن القوات الروسية تتقدم نحو مدينة باخموت من الناحية الشمالية وتلتحم مع القوات الأوكرانية في نفس المحور الشمالي بقتال شوارع في بلدة بيريخوفكا، وتشير مصادر عسكرية إلى أن القوات الأوكرانية تحاول صد الهجوم الروسي بكل ما استطاعت من قوة في قرية بيريخوفكا وسط قصف عنيف من القوات الخاصة الروسية التي لا تتوقف عن قصف جميع جوانب مدينة باخموت، في محاولة للدخول إلى العمق لتحقيق إنجاز.

في المقابل، أفاد مراسلنا بأن أعداد الضربات الأوكرانية على مقاطعة دونيتسك انخفضت إلى حد غير مسبوق، حيث قصفت القوات الأوكرانية مدينة دونيتسك وضواحيها يوم أمس بـ45 قذيفة وصاروخا، ويرجع ذلك الانخفاض حسب المراقبين إلى نقص الذخيرة عند الجيش الأوكراني بسبب قصف الروس مستودعات الذخيرة في دونيتسك.

وتزامنا، أعلن المكتب التمثيلي لجمهورية دونيتسك الشعبية في المركز المشترك لمراقبة وتنسيق القضايا المتعلقة بجرائم الحرب في أوكرانيا، بأن القوات الأوكرانية قصفت، في الساعة الأولى من صباح الأحد، منطقة كييفسكي في دونيتسك وبلدة ياسينوفاتايا.

وأوضح البيان أن التشكيلات المسلحة الأوكرانية أطلقت عند الساعة 00:45 خمس قذائف من عيار 155 ملم على بلدة ياسينوفاتايا، كما عاودت في الساعة 00:55 بقصف مرة أخرى حي كييفسكي في مدينة دونيتسك، وأطلقت 3 قذائف من نفس العيار.

يشار إلى أن دول الناتو تستخدم قذائف مدفعية من عيار 155 مم، ويتم توريدها في الوقت الراهن إلى قوات كييف في أوكرانيا.

عدد القتلى في صفوف الجنود الروس

هذا وكشفت وزارة الدفاع البريطانية أن عدد القتلى في صفوف الجنود الروس في الحرب في أوكرانيا قد يصل إلى 60 ألفًا، وفقًا لمعلومات استخبارية جديدة كشفتها المملكة المتحدة.

وصرحت وزارة الدفاع البريطانية في تحديث جديد أن القوات التابعة لوزارة الدفاع الروسية والمتعاقدين الخاصين قد تكبدوا على الأرجح ما بين 175 ألفًا و 200 ألف إصابة ووفاة منذ بداية الحرب.

وتشير المعلومات الاستخبارية إلى مقتل ما بين 40 و60 ألف جندي. وأكدت الوزارة أن النسبة مرتفعة بسبب "توفير طبي بدائي" أو ضعف الخدمات الطبية داخل معظم القوات الروسية.

وقالت وزارة الدفاع البريطانية إن مجموعة "فاغنر" نشرت أعدادًا كبيرة من الجنود للقتال في الحرب، ومن المحتمل أن يكون لديها معدل إصابات يصل إلى 50%.

ويأتي تقرير المخابرات البريطانية في الوقت الذي أعلنت فيه نائبة الرئيس الأميركي كاميلا هاريس أن الولايات المتحدة قد قررت رسميًا أن روسيا ارتكبت جرائم ضد الإنسانية في أوكرانيا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.