روسيا و أوكرانيا

ألمانيا تطلب دبابات من سويسرا.. وتتعهد بعدم إرسالها لكييف

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

في خطوة غريبة، طلبت ألمانيا من سويسرا بيعها دبابات ليوبارد 2 التي تصنعها أكبر الشركات الألمانية، متعهدة في الوقت عينه بعدم إرسالها إلى أوكرانيا لمساعدتها في صد القوات الروسية.

فقد أكدت وزارة الدفاع الألمانية، اليوم الجمعة، أنها لن ترسل تلك الدبابات إلى كييف إذا وافقت سويسرا على بيعها.

أتى ذلك، بعد أن أعلنت الحكومة السويسرية في وقت سابق اليوم، أن برلين طلبت منها بيعها بعض الدبابات الموجودة بمخازنها من طراز ليوبارد 2 في اتفاق من شأنه السماح لألمانيا ودول أخرى بزيادة الدعم العسكري لأوكرانيا.

سد النقص

إذ تريد ألمانيا من سويسرا إعادة بيع بعض الدبابات إلى الشركة المصنعة راينميتال، من أجل السماح للشركة بسد النقص في تسليح الدول الأعضاء بالاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي.

وقالت وزارة الدفاع السويسرية، إن وزير الدفاع بوريس بيستوريوس، ووزير الاقتصاد روبرت هابك الألمانيين أبلغا وزيرة الدفاع السويسرية فيولا أمهيرد بالمشروع في رسالة يعود تاريخها إلى 23 فبراير الماضي.

(رويترز)
(رويترز)

كما طلب السياسيان الألمانيان من نظيريهما السويسريين، الموافقة على البيع مع تقديم تطمينات بأن الدبابات لن تُنقل إلى أوكرانيا نفسها.

فيما أوضح متحدث باسم وزارة الدفاع السويسرية لرويترز، أن نقاشات حول هذه المسألة تجري حاليا في البرلمان.

يذكر أنه يُحظر على سويسرا إرسال الأسلحة بشكل مباشر إلى أوكرانيا بسبب قوانينها المتعلقة بالحياد السياسي وحظر أسلحة منفصل.

في حين تسعى العديد من الدول الأوروبية إلى زيادة الدعم العسكري لكييف، لاسيما قبيل هجوم روسي متوقع في الربيع.

وترسل دول مثل ألمانيا وبولندا والبرتغال وفنلندا والسويد، دبابات ليوبارد إلى أوكرانيا لمساعدتها في الدفاع عن نفسها أمام الهجمات الروسية، وهو ما أحدث نقصا في ترسانات تلك الدول.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة