إيران و رئيسي

باريس تدعو طهران إلى "التخلي عن أعمالها المزعزعة للاستقرار"

قالت المتحدثة باسم الخارجية الفرنسية آن-كلير لوجندر إن باريس تؤيد "أي مبادرة يمكن أن تساهم بشكل ملموس في تهدئة التوترات وتعزيز الأمن والاستقرار الإقليميين".

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

رحبت فرنسا، مساء الجمعة، بالإعلان عن استئناف العلاقات الدبلوماسية بين السعودية وإيران خلال مدة أقصاها شهران، داعية في الوقت نفسه طهران إلى "التخلي عن أعمالها المزعزعة للاستقرار".

من الاتفاق السعودي الإيراني الصيني - واس
من الاتفاق السعودي الإيراني الصيني - واس

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الفرنسية آن-كلير لوجندر إن باريس تؤيد "أي مبادرة يمكن أن تساهم بشكل ملموس في تهدئة التوترات وتعزيز الأمن والاستقرار الإقليميين".

وأضافت أن وزيرة الخارجية الفرنسية كاترين كولونا تبلغت بقرار استئناف العلاقات خلال اجتماع الجمعة في باريس مع نظيرها السعودي فيصل بن فرحان.

وأعلنت إيران والسعودية، الجمعة، استئناف علاقاتهما الدبلوماسية التي كانت مقطوعة منذ عام 2016، إثر مفاوضات استضافتها الصين، في خطوة قد تنطوي على تغيرات إقليمية دبلوماسية كبرى.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة