روسيا و أوكرانيا

غروسي يؤكد اشتداد القتال حول محطة زابوريجيا النووية

المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية التقى الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أمس.. ومن المحتمل أن يتوجه إلى روسيا في الأيام المقبلة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قال المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، اليوم الثلاثاء، إن القتال اشتد بالقرب محطة زابوريجيا النووية في أوكرانيا، وهي الأكبر في أوروبا، ما يزيد احتمال وقوع حادث نووي مرتبط بالحرب.

وأضاف المدير العام رافائيل غروسي في مقابلة مع وكالة "أسوشييتد برس": "هناك مستوى متزايد من القتال النشط في منطقة محطة زابوريجيا. فريقي هناك يتحدث عن شن هجمات يومياً، وأصوات أسلحة ثقيلة. هذا ثابت من الناحية العملية".

من زيارة غروسي لأوكرانيا

وفي حديثه قبل يوم من عبوره الخطوط الأمامية للمرة الثانية لزيارة المحطة، قال غروسي إنه شعر أن من واجبه تكثيف المحادثات التي تهدف لحماية المفاعل.

هذا والتقى غروسي الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، يوم الاثنين، وقال إنه من المحتمل أن يتوجه إلى روسيا في الأيام المقبلة.

ولطالما دعا غروسي إلى إنشاء منطقة حماية حول المحطة القريبة للغاية من الخط الأمامي للحرب. وقال: "المنطقة شديدة التقلب، لذا تتأثر المفاوضات بطبيعة الحال بالعمليات العسكرية الجارية".

يذكر أن لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية، التابعة للأمم المتحدة ومقرها فيينا، فريق دوري بشكل دائم في محطة زابورجيا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.