روسيا و أوكرانيا

مع قرب الهجوم الأوكراني المضاد.. روسيا تضاعف إنتاج الصواريخ

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

في الوقت الذي يقترب فيه الهجوم الأوكراني المضاد، أعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو اليوم الثلاثاء أن موسكو اتخذت إجراءات لتسريع إنتاج الأسلحة من أجل تلبية احتياجات حملتها في أوكرانيا، وتشن هجمات ناجحة على مستودعات أوكرانية بها أسلحة غربية.

مضاعفة إنتاج الصواريخ

وأضاف أن الجيش لديه كل الأسلحة الذي يحتاجها في ساحة القتال في 2023، لكنه طلب من شركة كبيرة تصنع الصواريخ مضاعفة إنتاجها من الصواريخ عالية الدقة، وفق ما نقلت وكالة ريا نوفوستي الروسية للأنباء.

عمليات استفزازية

في سياق آخر، أفاد الضابط المتقاعد في وحدات الدفاع الشعبي الموالية لروسيا في لوغانسك، أندريه ماروتشكو، لوكالة "تاس" بأن القوات المسلحة الأوكرانية قد تقوم في القريب العاجل بعدد من العمليات الاستفزازية، وقد تشن هجوماً مضاداً بحلول 9 مايو، عندما تقام الاحتفالات بمناسبة يوم النصر في روسيا.

تعكير احتفالات يوم النصر

وقال ماروتشكو، اليوم الثلاثاء: "بحلول نهاية الأسبوع، من المتوقع أن تكون الظروف الجوية مواتية، والتي ستسمح للتشكيلات المسلحة الأوكرانية باستخدام الأسلحة والمعدات، التي زودتها بها دول الناتو، بشكل كامل، كما، أن الخصم سيحاول، بدرجة عالية من الاحتمال، تعكير الاحتفال بيوم النصر".

هجوم واسع النطاق

وأضاف أن "الخصم، في الوقت الحالي، يقوم بتجميع الوسائل المادية والتقنية ويشكل مجموعات ضاربة من أجل هجوم مضاد واسع النطاق".

ومنذ أسابيع، كثرت التكهنات عن هجوم أوكراني مضاد وتتعدد السيناريوهات المتوقعة للمنطقة التي سيستهدفها هذا الهجوم، ومن المرجح أن منطقة زابوريجيا، باتجاه ميليتوبول وبيرديانسك وبحر آزوف خيار أول بالنسبة لكييف. وفق تقارير غربية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.